دار الحرف تربي وتنمي مواهب حرفيي المستقبل

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44024/

على مدى عصور مديدة، تعتز روسيا بالمهارة العالية لحرفييها العاملين في مجال الفنون الشعبية والتطبيقية. وللحرف الروسية التقليدية في مدينة بسكوف الروسية بيت يحافظ عليها ويعمل على إحيائها وتعليمها للراغبين جيلا بعد جيل على يد أمهر الحرفيين في مختلف المجالات.

على مدى عصور مديدة، تعتز روسيا بالمهارة العالية لحرفييها العاملين في مجال الفنون الشعبية والتطبيقية. وللحرف الروسية التقليدية في مدينة بسكوف الروسية بيت يحافظ عليها  ويعمل على إحيائها وتعليمها للراغبين جيلا بعد جيل على يد أمهر الحرفيين في مختلف المجالات.
افتتحت دار الحرف هذه عام 1998 في مدينة  بسكوف  ، لتصبح مركزا تعليميا انتاجيا للحرف التقليدية الشعبية البسكوفية. والغرض من هذه الدار هو الحفاظ على مجموعة حرف تقليدية توارثها البسكوفيون من آبائهم وأجدادهم وأصبحت علامة فارقة للأعمال اليدوية  في هذه البلاد ، كحرفة الحياكة التي عادت إلى الصدارة بفضل هذا المركز الذي أمن كل مستلزمات هذه المهنة الشعبية .
وتعد هذه الدار مدرسة فنية تربي وتنمي مواهب حرفيي المستقبل  من خلال اتاحة الفرصة لهم بالتعلم على أيدي كبار الحرفيين وعرض منتوجاتهم في المعارض ومهرجانات التسوق المحلية والدولية .
من خلال مركز كهذا تواصل الحرف الشعبية الروسية في بسكوف حياتها بالرغم من تحديات زمن العولمة الذي يحاول طمس الملامح الوطنية في كل مكان من العالم ، إلا أن الحرف والفنون التقليدية الشعبية لاتزال تبعث الدفء في قلوب من يثمنون هذا الفن الشعبي.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة