ليبرمان يقاطع زيارة الرئيس البرازيلي احتجاجا على عدم زيارة الأخير لضريح هرتزل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44000/

ذكرت وسائل اعلام اسرائيلية أن وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان رفض حضور اجتماعات مع الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا وقاطع كلمته أمام الكنيست يوم 15 مارس/اذار، وذلك احتجاجا على قرار الاخير عدم زيارة ضريح مؤسس الحركة الصهيونية تيودور هرتزل في القدس. كما يحتج ليبرمان على العلاقات التي يقيمها رئيس البرازيل مع نظيره الايراني محمود أحمدي نجاد.

ذكرت وسائل اعلام اسرائيلية أن وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان رفض حضور اجتماعات مع الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا وقاطع كلمته أمام الكنيست يوم 15 مارس/اذار، وذلك احتجاجا على قرار دا سيلفا عدم زيارة ضريح مؤسس الحركة الصهيونية تيودور هرتزل في القدس. كما يحتج ليبرمان على العلاقات التي يقيمها رئيس البرازيل مع نظيره الايراني محمود أحمدي نجاد.

 وكانت  صحيفة "معاريف" العبرية قد اوردت أن مساعدي الرئيس البرازيلي الذين استبقوه من أجل الإعداد لزيارته الى اسرائيل  أكدوا أن الحديث يدور عن إجراءات جديدة في قواعد البروتوكولات في إسرائيل . في المقابل أكدت مصادر في مكتب الرئيس البرازيلي أن الأخير سيقوم بزيارة قبر الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات حيث سيضع إكليلا من الزهور عليه.

وكان الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا  قد وصل الى القدس يوم الاحد 14 مارس/اذار بزيارة رسمية في اطار جولته الشرق اوسطية واجتمع مع الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز كما اجتمع مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وزعيمة المعارضة تسيبي ليفني. وألقى  خطابا أمام الكنيست حث فيه الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي على تجاوز العداوات، ودعا إلى تحقيق السلام في الشرق الأوسط  لتستفيد كافة شعوب المنطقة من الإزدهار، حسب وصفه.

وأكد الرئيس البرازيلي أن دولة إسرائيل يجب ان تعيش إلى جانب الدولة الفلسطينية ، مشيرا الى" أن تدهور الأوضاع المعيشية للفلسطينيين يشجع التطرف وهذا يمكن أن يؤدي إلى إراقة دماء".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية