روغوزين: تفاصيل الموقف الامريكي بخصوص التعاون المحتمل مع روسيا في مجال الدرع الصاروخية ليست واضحة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43817/

اعلن مندوب روسيا لدى حلف الناتو دميتري روغوزين انه يمكن الترحيب بالتصريحات الصادرة عن المسؤولين الامريكيين حول احتمال استخدام محطات الرادار الروسية عند نشر منظومة الدرع الصاروخية في اوروبا، غير ان تفاصيل الموقف الامريكي بهذا الخصوص ليست واضحة حتى الآن. واكد روغوزين ان المرحلة الاساسية للمشاورات حول هذا الموضوع ستكون فيما بعد.

اعلن مندوب روسيا لدى حلف الناتو دميتري روغوزين يوم 12 مارس/آذار انه يمكن الترحيب بالتصريحات الصادرة عن المسؤولين الامريكيين حول احتمال استخدام محطات الرادار الروسية عند نشر منظومة الدرع الصاروخية في اوروبا، غير ان تفاصيل الموقف الامريكي بهذا الخصوص ليست واضحة حتى الآن وان المشاورات الاساسية حول هذا الموضوع ستكون في المستقبل.
وقال روغوزين في حديث نشرته صحيفة "ازفيستيا" الروسية يوم 12 مارس/آذار ان "زملاءنا الامريكان يحاولون استخدام سبل متنوعة لاستعراض الشفافية فيما يتعلق بتنفيذ برنامجهم للدفاع الصاروخي".
جاءت تصريحات المسؤول الروسي هذه على خلفية تصريح قائد القيادة الاوروبية للقوات المسلحة الاميرال جيمس ستافريديس الذي اعلن مؤخرا ان الولايات المتحدة ستقوم بنقل منظومات "باتريوت" للدفاع الصاروخي الى بولندا في غضون شهر. كما اكد الاميرال انه يدعم فكرة انضمام محطات الرادار الروسية الى منظومة الدرع الصاروخية الامريكية على اراضي اوروبا. وعلى حد قوله فاذا تم تحقيق مثل هذا التعاون فانه سيمنح فرصة للرصد المبكر للصواريخ، وعلاوة على ذلك قد يكون عبارة عن "اجراءات لتعميق الثقة" بين الطرفين حيث سيقوم بايجاد مجال جديد للتعاون بين روسيا والولايات المتحدة.
بدوره اشار روغوزين الى ان "هذه التصريحات من شأنها ان تطمئن عددا من الخبراء العسريين الروس، حيث يخافون من ان تصرفات واشنطن الاخيرة التى تقوم بها في اطار نشر منظومة الدرع الصاروخية لا توفر ضمانات الامن اللازمة لروسيا. ونجري الآن مباحثات نشطة  للغاية مع شركائنا الامريكان – وضمنا في جنيف – فيما يخص موضوع الحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية. ونحاول اثبات العلاقة الجلية بين التطوير في مجال الدفاع الصاروخي والحد من الاسلحة الاستراتيجية. واذا وجدنا تفهما واقعيا من قبل الامريكان لجوهر قلقنا فاننا قد نتخذ موقفا اكثر تحديدا من امكانية التعاون فيما يتعلق بالرد على التهديد الصاروخي".
هذا واعاد روغوزين الى الاذهان ان روسيا كانت قد اقترحت استخدام محطة الرادار الواقعة في اذربيجان وكذلك المحطة الواقعة في مدينة ارمافير في حال انشاء منظومة موحدة للدرع الضاروخية.
وشدد المسؤول الروسي على ان "تفاصيل الموقف الامريكي (من التعاون في هذا المجال) ليست معروفة حتى الآن"، موضحا ان موسكو "تنتظر الاعلان عن العقيدة النووية الجديدة للولايات المتحدة التى ينبغي ان تثبت هذه التفاصيل جميعها. لذلك فان اهم المشاورات بهذا الخصوص ستجري في المستقبل".  
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)