بايدن يدعو اسرائيل والفلسطينيين الى عدم تأجيل استئناف مفاوضات السلام

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43764/

اعلن نائب الرئيس الامريكي جو بايدن في كلمته بجامعة تل أبيب يوم 11 مارس/آذار انه لا يجب على الاسرائيليين والفلسطينيين تأجيل استئناف مفاوضات السلام. كما قال بايدن انه "يقدر" رد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو على الضجة التي اثارها اعلان الحكومة بناء وحدات سكنية جديدة في القدس الشرقية.

اعلن نائب الرئيس الامريكي جو بايدن في كلمته بجامعة تل أبيب يوم 11 مارس/آذار انه لا يجب على الاسرائيليين والفلسطينيين تأجيل استئناف مفاوضات السلام. وقال بايدن انه  "من المهم جدا ان تتحرك هذه المسيرة الى الامام بسرعة وفي جو من الارادة الخيرة". واكد بايدن ان حكومة بنيامين نتانياهو اقدمت على خطوات صعبة مع انها لم تنفذ كل ما طالبنا به. واكد نائب الرئيس الامريكي من جديد ان "الخطط  الاستيطانية في القدس تقوض الثقة الضرورية لاستئناف المفاوضات" مشيرا الى ان "الولايات المتحدة ستحمل الجانبين مسؤولية خطوات  قد تؤدي الى تصعيد التوتر".
وفي الوقت نفسه شدد بايدن على ان موقفي اسرائيل والولايات المتحدة لا يختلفان من مسألة ضمان الامن.

بايدن "يقدر" الاعتذار الاسرائيلي بشان الإعلان عن الخطط الاستيطانية في القدس الشرقية
قال نائب الرئيس الامريكي جو بايدن انه "يقدر" رد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو على الضجة التي اثارها اعلان الحكومة بناء وحدات سكنية جديدة في القدس الشرقية.
وقال بايدن :"الصديق الحقيقي هو من يقر بأصعب الحقائق.. وانا اقدر استجابة رئيس الوزراء اليوم".
واشار الى ان نتانياهو قال له صباح يوم الخميس انه يعمل على إنشاء آليات تحول دون تكرار ما حدث، واوضح ان البدء الفعلي بالبناء في هذا المشروع بالذات سيستغرق على الارجح سنوات عدة.
واضاف "هذا مهم لانه يمنح المفاوضين وقتا لحل هذه المسألة وغيرها من المسائل العالقة".
هذا وأصدر مكتب نتانياهو في وقت سابق من يوم الخميس بيانا جاء فيه ان "رئيس الوزراء الاسرائيلي تحدث الى نائب الرئيس الامريكي جو بايدن واعرب له عن اسفه للتوقيت غير المناسب" للاعلان عن الخطط لبناء 1600 مسكن جديد في القدس الشرقية.
وأشار البيان الى أن نتانياهو أطلع نائب الرئيس الامريكي في سياق مكالمة هاتفية بينهما صباح يوم الخميس على مراحل التخطيط التي خضع لها هذا المشروع الجديد، موضحا ان المصادقة النهائية على بناء الوحدات السكنية المذكورة ستتم كما يبدو بعد أكثر من عام بينما لن تبدأ أعمال البناء على الارض الا بعد مضي بضع سنوات.
وأضاف البيان أن رئيس الوزراء تحدث ايضا مع وزير الداخلية ايلي يشاي واعرب له عن عدم ارتياحه من توقيت اعلان وزارته عن بناء الوحدات السكنية الجديدة. واكد نتانياهو ضرورة اتخاذ اجراءات ادارية مناسبة لمنع تكرار مثل هذا الامر في المستقبل.
وسبق أن اعتذر وزير الشؤون الاجتماعية اسحق هرتزوغ عن تزامن قرار الاستيطان مع وجود بايدن في اسرائيل، وقال لإذاعة الجيش الإسرائيلي: " هذا إحراج حقيقي والآن يتعين علينا تقديم اعتذارنا عن هذا الخطأ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية