إسرائيل تسمح ببناء 1,6 ألف مسكن في القدس الشرقية والسلطة الفلسطينية تحذر من تعطيل المفاوضات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43637/

أعلنت وزارة الداخلية الإسرائيلية الثلاثاء 9 مارس/آذار عن سماحها ببناء 1,6 ألف وحدة سكنية جديدة في القدس الشرقية. من جانبه حذر نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية من أن هذا القرار الإسرائيلي، الذي وصفه بـ"الخطير"، سيؤدي إلى تعطيل المفاوضات.

أعلنت وزارة الداخلية الإسرائيلية الثلاثاء 9 مارس/آذار عن سماحها ببناء 1,6 ألف وحدة سكنية جديدة في القدس الشرقية. وأوضح بيان الوزارة أن بناء الوحدات الجديدة سيتم في حي رامات شلومو الذي يمثل اليهود المتشددون أغلبية سكانه.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد وافقت يوم الاثنين 8 مارس/آذار على بناء 112 وحدة سكنية في مستوطنة بيتار ايليت القريبة من بيت لحم بالضفة الغربية.

ويأتي ذلك على خلفية إعلان المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط جورج ميتشل عن موافقة الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي على استئناف المفاوضات غير المباشرة وفي ضوء زيارة جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي إلى إسرائيل والتي تهدف إلى تحريك عملية السلام المتعثرة في الشرق الأوسط .

ودانت واشنطن قرار إسرائيل بناء وحدات سكنية جديدة في القدس الشرقية. وقال روبرت غيبس المتحدث باسم البيت الأبيض إن الإسرائيليين والفلسطينيين يعرفون جيدا موقف الرئيس الأمريكي باراك أوباما بهذا الشأن.

وأعلن جو بايدن في بيان نشره البيت الأبيض أنه يدين قرار الحكومة الإسرائيلية الخاص بمواصلة بناء وحدات سكنية جديدة في القدس الشرقية. وجاء في بيان نائب الرئيس الأمريكي أن هذا القرار يفقد الثقة المطلوبة الآن لتحريك عملية السلام.

السلطة الفلسطينية تحذر من تعطيل المفاوضات

من جانبه حذر نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية من أن قرار إسرائيل حول بناء 1600 وحدة سكنية في القدس الشرقية، الذي وصفه بـ"الخطير"، سيؤدي إلى تعطيل المفاوضات.

وقال أبو ردينة في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية "نعتبر قرار البناء في القدس الشرقية حكماً بالفشل على الجهود الأمريكية قبل أن تبدأ المفاوضات غير المباشرة، ما سيؤدي إلى تعطيل هذه الجهود، وبالتالي أصبح من الواضح أن إسرائيل لا تريد السلام والمفاوضات".

وأكد أبو ردينة على ضرورة تدخل أمريكي لوقف سياسة الاستيطان الإسرائيلية قائلا: "لم يعد من الممكن السماح بهذه السياسة الإسرائيلية الاستيطانية الاستفزازية من دون ضغط أمريكي فعلي، أو من خلال اتخاذ موقف يلزم إسرائيل بوقف هذه الأعمال والممارسات المدمرة لعملية السلام".

بدوره وصف صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين القرار الإسرائيلي بـ "الكارثة التي تضاف إلى الكوارث الناتجة عن سياسة الاستيطان الإسرائيلية".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية