اسرائيل تريد بناء محطة كهرذرية بالتعاون مع جيرانها العرب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43622/

أكد وزير البنية التحتية الاسرائيلي عوزي لانداو في المؤتمر الدولي حول الطاقة النووية المدنية في باريس يوم الثلاثاء 9 مارس/آذار ان اسرائيل تأمل في بناء محطة نووية بالتعاون مع جيرانها العرب. من جانبه أكد نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد ضرورة تمكين جميع دول منطقة الشرق الأوسط من الاستفادة من الطاقة النووية السلمية، وعدم احتكارها من جهات محددة.

أكد وزير البنية التحتية الاسرائيلي عوزي لانداو في المؤتمر الدولي حول الطاقة النووية المدنية في باريس يوم الثلاثاء 9 مارس/آذار ان اسرائيل تأمل في بناء محطة نووية بالتعاون مع جيرانها العرب.
وقال لانداو إن اسرائيل تمتلك البنية التحتية التقنية والخبرات والحوافز المطلوبة لتنفيذ هذا المشروع.
وقال الوزير الاسرائيلي: "نأمل في ان نفعل ذلك بالتعاون مع العلماء والمهندسين من البلدان العربية المجاورة، مضيفا أن "المجال النووي يمكن ان يكون قطاعا للتعاون الاقليمي بهدف التشجيع على السلام".
وأضاف لانداو أن الحكومة حددت موقع للمحطة في الجزء الشمالي من صحراء النقب، مشيرا الى أن بلاده مهتمة بالطاقة النووية منذ السبعينات لخفض تبعيتها للطاقة المستوردة.
وأكد الوزير الاسرائيلي ان "كل محطة تبنى في اسرائيل ستخضع بالتأكيد للمعايير الدولية".
وكان مسؤول في وزارة البنية التحتية الاسرائيلية قد أكد يوم الاثنين لوكالة "فرانس برس"، أن هذه المحطة ستكون مشروعا مشتركا مع الاردن المجاور تحت إشراف فرنسا التي ستؤمن التكنولوجيا ايضا.
هذا ولم توقع اسرائيل معاهدة الحد من الانتشار النووي. وعلى الرغم من أن اسرائيل لم تعترف بحيازة ترسانة نووية، لكن خبراء اجانب يؤكدون انها تمتلك 200 رأس نووية وصواريخ بعيدة المدى.
سورية تؤكد على حقها في الحصول على طاقة نووية سلمية
أكد نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد ضرورة تمكين جميع دول منطقة الشرق الأوسط من الاستفادة من الطاقة النووية السلمية، وعدم احتكارها من جهات محددة.
وأعرب المقداد خلال المؤتمر الدولي للطاقة النووية في باريس عن رغبة بلاده في امتلاك طاقةٍ نووية سلمية تلبي الحاجة المتزايدة للطاقة. وجاء ذلك بعد دقائق من تصريحات وزير البنية التحتية الاسرائيلي.
وتجدر الإشارة الى أن المؤتمر الذي تشارك فيه أكثر من 60 دولة عقد بناءً على رغبة فرنسية لمناقشة خطط دعم الدول الساعية للحصول على هذه الطاقة ووضعِ برامج عملية لاستخدام الطاقة النووية السلمية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية