ملتقى "الخليج بعد الأزمة المالية" يرسم صورة إيجابية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43539/

اجمع المتحدثون في "ملتقى منطقة الخليج بعد الأزمة المالية العالمية" على ضرورة أن تواصل حكومات دول مجلس التعاون الخليجي برامجها التحفيزية ودعمها المالي للمحافظة على استمرار النمو خلال السنوات المقبلة.

اجمع المتحدثون في "ملتقى منطقة الخليج بعد الأزمة المالية العالمية" على ضرورة أن تواصل حكومات دول مجلس التعاون الخليجي برامجها التحفيزية ودعمها المالي للمحافظة على استمرار النمو  خلال السنوات المقبلة.
ورسم الملتقى آفاقاً مستقبلية واعدة للاقتصادات الخليجية منذ بداية  العام الحالي وحتى العام 2020، الذي يرجح أن يشهد تضاعف حجم هذه الاقتصادات من تريليون دولار حاليا إلى تريليوني دولار، وسط توقعات بأن تسجل المنطقة نسبة نمو تتراوح بين 3 و5% بنهاية عام 2010. وعزز الخبراء تفاؤلهم بمستقبل اقتصادات المنطقة إلى ترجيح عودة أسعار النفط إلى مستوياتها المرتفعة مع ارتفاع الطلب وهو الأمر الذي سيزيد من الفوائض المالية وبالتالي سيدعم خطط الإنفاق العام، مع تأكيدهم أن هذا التعافي سيختلف من دولة إلى أخرى.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم