فرنسا تعارض فكرة لجوء اليونان الى صندوق النقد الدولي لعلاج ازمة الديون

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43521/

اعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ان بلاده تعارض فكرة لجوء اثينا الى صندوق النقد الدولي بغية علاج ازمة المديونية الحادة التى تشهدها اليونان. ادلى ساركوزي بهذا التصريح يوم 7 مارس/آذار في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس الوزراء اليوناني غيورغوس باباندريو .

اعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ان بلاده تعارض فكرة لجوء اثينا  الى صندوق النقد الدولي بغية علاج ازمة المديونية الحادة التى تشهدها اليونان. ادلى ساركوزي بهذا التصريح يوم 7 مارس/آذار في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس الوزراء اليوناني غيورغوس باباندريو .

وقال الرئيس الفرنسي انه "اذا تعرضت اية دولة من دول منطقة اليورو الى هجمات من جهات مضاربة فيتعين عليها  ان تعتمد على التضامن الذي تبديه الدول الاعضاء في منطقة اليورو".

بدوره اكد رئيس الوزراء اليوناني ان بلاده ستبذل جهودها من اجل تفادي التطورات التي قد تجبرها  للجوء الى صندوق النقد الدولي، مؤكداً ان "اللجوء الى صندوق النقد الدولي ليس خيارنا، فاننا نفضل الحل الاوروبي".
وتعاني اليونان منذ مدة من ازمة ديون حادة  ومن عجز كبير في الميزانية. وكان رئيس الوزراء قد المح الاسبوع الماضي الى ان اليونان قد تكون ما زالت في حاجة لمساعدات مالية. وقد أعلنت الحكومة اليونانية في الأسبوع الماضي إجراءات تقشفية جديدة تستهدف توفير نحو 4.8 مليار يورو لدعم الخطط الرامية إلى تقليص عجز الميزانية ليكون في حدود نسبة 8.7%  من الناتج الإجمالي اليوناني. وتخطط القيادة اليونانية الى الحصول على قروض مقدارها حوالى 54 مليار يورو وذلك من اجل اعادة تمويل الديون المترتبة عليها بمبلغ 300 مليار يورو.

ونتيجة لاجراءات التقشف الصارمة هذه التي مست مصالح شرائح اجتماعية واسعة جرت في اليونان مظاهرات شعبية واسعة اصطدم خلالها المتظاهرون مع قوات مكافحة الشغب التي منعتهم من احتلال بعض المباني الحكومية.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك