ايران تتخلى عن الطيارين الروس العاملين على خطوطها الجوية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43459/

افادت وكالة "رويترز" للأنباء نقلا عن وزير المواصلات الايرانية حميد بهبهاني يوم السبت 6 مارس/آذار ان سلطات بلاده،بامر من الرئيس محمود احمدي نجاد، امهلت الطيارين الروس المدنيين العاملين في الجمهورية الاسلامية مدة شهرين لمغادرة البلاد، حيث اعلن انه لا توجد ضرورة في استخدام طيارين اجانب عند وجود طيارين ايرانيين اكفاء.

افادت وكالة "رويترز" للأنباء نقلا عن وزير المواصلات الايرانية حميد بهبهاني يوم السبت 6 مارس/آذار ان سلطات بلاده،بامر من الرئيس محمود احمدي نجاد، امهلت الطيارين الروس المدنيين العاملين في الجمهورية الاسلامية مدة شهرين لمغادرة البلاد، وفسر ذلك على انه لا توجد ضرورة للاستعانة بطيارين اجانب عند وجود طيارين ايرانيين اكفاء.
ويربط المراقبون هذا القرار بعدة حوادث طيران حصلت في الآونة الاخيرة في ايران مع طائرات روسية الصنع. ففي يناير/كانون الثاني من هذا العام اندلعت النيران بطائرة روسية من طراز "تو-154"يقودها طاقم روسي عند هبوطها الاضطراري في مدينة مشهد وتعمل على الخطوط الجوية الايرانية حيث اصيب 40 من الركاب  بجروح.
وشهدت ايران  الصيف الماضي كارثتين جويتين بمشاركة طائرات روسية. فبتاريخ 15 يوليو/تموز وقعت الطائرة الروسية "تو-154" اثناء قيامها برحلة جوية من طهران الى يريفان في احدى مناطق الجمهورية الاسلامية ما اسفر عن مقتل 153 راكبا و15 من الطاقم. وبعد 9 ايام بتاريخ 24 من نفس الشهر اصطدمت الطائرة الروسية"ايل-62" العاملة على الخطوط الجوية الايرانية بحاجز بيتوني اثناء قيامها بهبوط اضطراري في مطار مدينة مشهد ما اسفر عن مقتل 16 شخصا وجرح 30 آخرين.
يجدر القول انه وبسبب النقص الكبير في التمويل وعدم القدرة على شراء طائرات جديدة، تضطر ايران الى استخدام طائرات قديمة انتهت خدمة الكثير منها منذ زمن.

المزيد من التفاصيل في المكالمة الهاتفية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك