لافروف: روسيا لاتعتبر رابطة الدول المستقلة ساحة للالعاب الجيوسياسية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43403/

صرح سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا يوم 5 مارس/ اذار بان موسكو تدعو كافة اللاعبين الخارجيين لاتباع الطرق القانونية عند تنفيذ مصالحهم على ساحة رابطة الدول المستقلة . جاء ذلك في خطاب القاه في المنتدى الاقتصادي الدولي لدول الرابطة.

صرح سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا يوم 5 مارس/ اذار بان موسكو تدعو كافة اللاعبين الخارجيين لاتباع الطرق القانونية عند تنفيذ مصالحهم على ساحة رابطة الدول المستقلة . جاء ذلك في خطاب القاه في المنتدى الاقتصادي الدولي لدول الرابطة.

وقال " انا اعتبر  سخيفة تماماً   كل تلك المحاولات التي تصور العلاقات التاريخية بين بلداننا - بلدان الاتحاد السوفيتي السابق – في مجرى فلسفة القرن الـ 19 كعلاقات تتمثل في الصراع من اجل مناطق النفوذ  ".
وحسب قوله " نحن لاننظر الى هذه الساحة على انها رقعة شطرنج لاجراء مباراة جيوسياسية عليها. انها  ساحة حضارية لكل سكانها والتي تحتفظ بموروثنا الثقافي والتاريخي المشترك ".
واعترف لافروف بان  لدى اللاعبين الخارجيين مصالحهم الخاصة على الساحة السوفيتية السابقة وخاصة في مجال امن الطاقة والترانزيت ومكافحة الجريمة المنظمة وغيرها.
واشار لافروف الى انه عندما يحاول اللاعبون الخارجيون " تحقيق مصالهم من خلال مشاريع جيوسياسية  ليست مبنية على البرغماتية بل على الاعيب ايديولوجية مختلفة فان هذا يؤدي دائما الى عدم الاستقرار ".
وتعليقا على اتهامات بعض البلدان الغربية لروسيا  بانها تنشر  نفوذها على ساحة رابطة الدول المستقلة، تسائل  لافروف " اليست عملية توسيع الناتو بشكل ملح  محاولة لضمان مناطق النفوذ؟ اعتقد ان الجواب واضح ".
وضمن هذا السياق تذكر لافروف مشروع " الشراكة الشرقية " الذي ينفذه الاتحاد الاوروبي، ودعا الى ان لا يستخدم هذا المشروع " بالطريقة التي يرغب فيها  بعض اعضاء الاتحاد الاوروبي الرامية لتوسع مناطق النفوذ السيئة الصيت، بل من اجل ان يتحقق  على اساس احترام مصالح بلداننا وعلى اساس دعم جهودنا المشتركة لحل المشاكل الاجتماعية – الاقتصادية وقضايا الامن "

منظمة معاهدة الامن الجماعي

وقال لافروف ان الناتو لا يتعاون مع منظمة معاهدة الامن الجماعي لاسباب ايديولوجية. وحسب قوله ان بروكسل لاترغب بالاتصال بهذه المنظمة حتى في مجال تسوية المشكلة الافغانية. واشار لافروف بهذه المناسبة بان على رابطة الدول المستقلة الاعتماد على قواها الذاتية لحل المشاكل وعدم انتظار مساعدات خارجية وقال " ان شركاءنا في الناتو لاسباب ايديولوجية واضحة لا يرغبون في التعاون المتكافئ مع منظمة معاهدة الامن الجماعي . لذا يجب الاعتماد على النفس وعدم صد الابواب بوجه العلاقات الصادقة والمتكافئة والمشاريع المشتركة مع الشركاء ".
واشار الوزير الى ان احد الامثلة على الاهتمام بالامن يمكن ان يكون تشكيل منظمة معاهدة الامن الجماعي .  كما اعلن لافروف ان هذه المنظمة اقترحت مرات عديدة خيارات مختلفة للتعاون ولكنهم في بروكسل يعلنون بانهم مستعدين للتعاون مع كل دولة عضوة في المنظمة على انفراد.
 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)