سورية: إسرائيل هي التي القت جزيئات اليورانيوم على موقع الكبر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43381/

أكدت سورية مجدداً أن آثار اليورانيوم التي عثر عليها في مجمع الكبر خلفتها الغارة الإسرائيلية على ذلك الموقع عام 2007 ، وقال السفير السوري لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية بسام الصباغ في جلسة مغلقة لمجلس محافظي الوكالة يوم 4 مارس/اذار إن اسرائيل ربما تكون قامت بتلويث الموقع بجزيئات اليورانيوم أثناء الغارة أو بعدها مباشر، وطالب الصباغ الوكالة بتحري طبيعة المادة التي أسقطها الطيران الاسرائيلي على الموقع السوري .

أكدت سورية مجدداً أن آثار اليورانيوم التي عثر عليها في مجمع الكبر خلفتها الغارة الإسرائيلية على ذلك الموقع عام 2007 ، وقال السفير السوري لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية بسام الصباغ في جلسة مغلقة لمجلس محافظي الوكالة يوم 4 مارس/اذار إن اسرائيل ربما تكون قامت بتلويث الموقع بجزيئات اليورانيوم أثناء الغارة أو بعدها مباشر، وطالب الصباغ الوكالة بتحري طبيعة المادة التي أسقطها الطيران الاسرائيلي على الموقع السوري .

وقال السفير السوري "نحن نشعر بقلق بالغ جراء انتهاج أمانو( رئيس الوكالة الدولية)  منحى جديدا في كتابة تقريره عبر الاكتفاء بسرد مطالب الوكالة وإغفال سماح سورية للمفتشين الدوليين بزيارة موقع دير الزور الذي دمرته إسرائيل قبل 3 سنوات".

وأضاف الصباغ قائلا، "قدمنا كل ما يمكن تقديمه من معلومات وبيانات في إطار اتفاقات الضمان الموقعة مع الوكالة" ، مشيرا الى ان الوكالة " تسعى لإلزام سورية بملزمات تقع في إطار البروتوكول الإضافي، على الرغم من أن سورية غير موقعة على هذا البروتوكول". وهو يمنح الوكالة صلاحيات مطلقة للقيام بطلعات وعمليات تفتيش فجائية.

من جهته اعتبر أولي هينونين رئيس عمليات التفتيش بالوكالة  الدولية للطاقة الذرية انه من غير المحتمل مع التركيب الكيماوي لتلك الاثار وحجمها وشكلها وتوزيع انتشارها في الموقع أن تكون من نوع اليورانيوم الذي يستخدم أحيانا في الذخائر.

بدوره أتهم المندوب الإيراني علي أصغر سلطانية الوكالة بتركيز اهتمامها وشغل أعضائها بقضية وصفها بأنها ثانوية بدلا من الاهتمام بالموضوع الأهم وهو "إقدام النظام الصهيوني بالاعتداء على سورية مما يعتبر تعديا على ميثاق الأمم المتحدة". وأضاف، "ليس ذلك فحسب بل استمرار ذات الدولة المعتدية وحلفائها في محاولة خنق سورية  بالاتهامات والدعاوى الكاذبة المضللة، فيما إسرائيل نفسها تمضي دون مساءلة متجاهلة لأي التزامات تفرضها الوكالة".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية