أكثر من 700 قتيل ومليونان من المتضررين في زلزال تشيلي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/43081/

أعلنت الرئيسة التشيلية ميشيل باشيليت أن 708 أشخاص قتلوا نتيجة الزلزال الذي بلغت شدته 8.8 درجات حسب مقياس ريختر، وعدة هزات ارتدادية قوية ضربت تشيلي يوم السبت. وأضافت أن حوالي 300 شخص يعتبرون في عداد المفقودين. وكانت باشيليت قد أعلنت في وقت سابق أن عدد المتضررين نتيجة الزلزال القوي يقترب من مليوني شخص.

أعلنت الرئيسة التشيلية ميشيل باشيليت يوم الأحد 28 فبراير/شباط أن 708 أشخاص قتلوا نتيجة الزلزال الذي بلغت شدته 8.8 درجات حسب مقياس ريختر، وعدة هزات ارتدادية قوية ضربت تشيلي يوم السبت. وأضافت أن حوالي 300 شخص يعتبرون في عداد المفقودين.

وكانت باشيليت قد أعلنت في وقت سابق أن عدد المتضررين نتيجة الزلزال القوي يقترب من مليوني شخص.

وكانت وسائل إعلام محلية قد ذكرت أن فرق الإنقاذ تواصل إزالة أنقاض مبنى متعدد الطوابق في مدينة كنسيبسيون في وسط البلاد، ويحتمل وجود نحو 100 شخص محاصرين تحت أنقاض هذا المبنى. من جهة أخرى انتشرت أعمال سرقة ونهب في هذه المدينة الواقعة في المنطقة الأكثر تضررا بالكارثة الطبيعية.

كما أعلنت السلطات اليابانية إجلاء السكان من بعض المناطق الساحلية خشية تأثيرات امواج تسونامي التي تسبب بها الزلزال.

وقد ضربت أمواج بلغ ارتفاعها 1.8 مترا شواطئ بولينيزيا الفرنسية، ولم تصل بعد اية تقاريرعن الاضرار التي تسببت بها.

كما تلقى السكان في هاواي وتاهيتي ونيوزيلندا تحذيرات بالانتقال الى الاراضي المرتفعة بعيدا عن الشواطئ.

ووقع الزلزال فجر يوم السبت في منطقة تبعد بنحو 115 كيلومترا عن شمال شرقي مدينة كونسيبسيون وبنحو 325 كيلومترا عن جنوب غربي العاصمة سانتياغو. ويعد هذا الزلزال اكبر زلزال ضرب تشيلي منذ 50 عاما.

وتسبب الزلزال في دمار كبير شمل البنايات والطرق في مناطق متعددة في تشيلي وبضمنها العاصمة التي اندلعت النار في احد مصانع الكيماويات فيها.

وفي واشنطن اشار الرئيس الامريكي باراك اوباما الى ان الولايات المتحدة جاهزة لمساعدة سلطات التشيلية في عمليات الاغاثة اذا طلبت الحكومة التشيلية مثل هذه المساعدة.

وقال أوباما ان" المؤشرات الأولية تدل على أن مئات الأشخاص لقوا حتفهم في تشيلي وأن الأضرار بالغة.. أنا نيابة عن الشعب الأمريكي اقدم خالص تعازينا للشعب التشيلي . وتقف الولايات المتحدة على أهبة الاستعداد للمساعدة في جهود الانقاذ والاغاثة ولدينا موارد مخصصة لذلك  فقط على الحكومة التشيلية أن تطلب مساعدتنا .. تشيلي هي صديق حميم وشريك للولايات المتحدة".

وتجدر الإشارة الى أن تشيلي قد تعرضت لأقوى زلزال في القرن العشرين عام 1960 حين بلغت شدة الهزة الارضية التي ضربت منطقة مدينة فالديفيا، 9.5 درجات حسب مقياس ريختير. وراح ضحية ذلك الزلزال أكثر من 1600 شخص.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك