رئيس الأركان العامة الروسية: نشر عناصر الدرع الصاروخية في أوروبا يشكل خطرا على روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42867/

أكد الجنرال نيقولاي ماكاروف رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية أن موسكو تعتبر نشر عناصر الدرع الصاروخية الامريكية في أوروبا يشكل خطرا على روسيا، مشيرا إلى أن هذه المنظومة للدفاع المضاد للصواريخ غير فعالة في الدفاع من تهديدات محتملة من جانب كوريا الشمالية وإيران. وأكد ماكاروف أن اتفاقية جديدة تحل محل معاهدة "ستارت" لن تنال من القدرة الدفاعية الروسية.

أكد الجنرال نيقولاي ماكاروف رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية أن موسكو تعتبر نشر عناصر الدرع الصاروخية الامريكية في أوروبا  يشكل خطرا على روسيا.

وقال ماكاروف في 24 فبراير/شباط في حديث مع قناة "روسيا اليوم" الناطقة بالإنجليزية إن "هذه المنظومة تهدف إلى الدفاع من الضربة في الجو، وإنهم يتوقعونها، على ما يبدو، من جانب روسيا بالرغم أننا لم نعلن عن ذلك أبدا".

وأشار المسؤول العسكري الروسي إلى أن هذه المنظومة للدفاع المضاد للصواريخ غير فعالة في الدفاع من تهديدات محتملة من جانب كوريا الشمالية وإيران. وأضاف أن الصواريخ التي تملكها إيران وكوريا الشمالية لا تمثل أي خطر على أمن أوروبا.

وقال ماكاروف "إذا وجهت إيران صاروخا نحو بلد ما فإننا نعلم جيدا ما هو البلد الذي سيستهدفه هذا الصاروخ وذلك ليس بولندا وتشيكيا بالتأكيد. لذلك فإن نشر الصواريخ في هذين البلدين أثار قلقنا فعلا".

كما ذكر رئيس الأركان العامة الروسية بأن العقيدة العسكرية الروسية الجديدة تعتبر توسيع حلف الناتو شرقا خطرا على أمن روسيا، مشيرا إلى أنه في حال التوصل الى اتفاق مشترك على ضرورة التعاون بين روسيا والناتو لمواجهة الاخطار المحتملة يجب على الجانبين احترام بعضهما البعض وليس تكوين أحلاف عسكرية على الحدود مع روسيا.

وقال ماكاروف إن موسكو قلقة من إزدواجية المعايير الغربية، مذكرا بأن روسيا قامت بتجريد مقاطعة كالينينغراد (الواقعة بين ليتوانيا وبولندا) من الأسلحة والمعدات العسكرية لكنه ما حدث في المقابل هو تعزيز الدرع الصاروخية في أوروبا.

اتفاقية جديدة بشأن الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية لن تنال من القدرة الدفاعية الروسية

وأكد الجنرال ماكاروف أن عقد اتفاقية روسية أمريكية جديدة بشأن الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية لن يؤدي إلى إضعاف القدرة الدفاعية الروسية، لكنه أشار في الوقت ذاته إلى أن المفاوضات بهذا الشأن تجري بصعوبة.

وقال المسؤول العسكري الروسي "إننا توصلنا إلى اتفاق بأن على الجانبين مراعاة مصالح بعضهما البعض وعدم إلحاق ضرر بقدرات الجانبين الدفاعية".

ماكاروف يحذر الرئيس الجورجي من محاولة شن حرب جديدة في القوقاز

من جهة أخرى حذر ماكاروف الرئيس الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي من شن حروب جديدة في منطقة القوقاز. وقال رئيس الأركان العامة الروسية "يمكن أن نتوقع أي شيء من سآكاشفيلي. هذا الشخص له حالة نفسية غير مستقرة ولا يمكن التنبؤ بها، وأرى أن قرار رئيسنا بأن سآكاشفيلي شخصية غير مرغوب فيها في روسيا قرار صحيح تماما. إنه أشعل الحرب. وأعتقد بأن محاولة ثانية للقيام بذلك ستنتهي به الى ما هو أسوأ بكثير".

روسيا تنوي شراء تكنولوجيا بناء سفن "ميسترال" الحاملة للمروحيات

وأكد الجنرال ماكاروف أن روسيا تنوي شراء التكنولوجيا الخاصة ببناء سفن حاملة للمروحيات من طراز "ميسترال" من فرنسا لتتمكن من القيام ببناء مثل هذه السفن في الترسانات الروسية. وقال ماكاروف إن "بناء مثل هذه السفن في روسيا يتطلب عددا من السنوات لذلك نريد استيراد تكنولوجيا هذه السفينة للقيام ببنائها في روسيا".

وأشار رئيس الأركان العامة الروسية إلى أن الأسطول الحربي الروسي لا يملك سفنا بهذا المستوى وأن "ميسترال" أكبر حجما من مثيلاتها الروسية ب 3 أو 4 مرات وتفوق قدراتها كثيرا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)