نائب روسي: التوقيع على معاهدة "ستارت2 " خلال الاسابيع القريبة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42821/

توقع قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي إن يتم التوقيع على المعاهدة الجديدة للحد من الأسلحة الهجومية الإستراتيجية بين موسكو وواشنطن خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة. وأعلن كوساتشوف ان المعاهدة الجديدة على الأرجح لن تتطرق إلى مسألة الدرع الصاروخية وربطها بتقليص الأسلحة الهجومية الاستراتيجية، وهذا يعني انها ستواجه "مشاكل كبيرة" لدى المصادقة عليها في مجلس الدوما.

توقع قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي إن يتم التوقيع على المعاهدة الجديدة للحد من الأسلحة الهجومية الإستراتيجية (ستارت 2) بين موسكو وواشنطن خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة.

وأضاف النائب الروسي الذي يزور العاصمة الأمريكية حاليا في تصريح صحفي يوم الثلاثاء 23 فبراير/شباط أن الرئيسين الروسي دميتري مدفيديف والأمريكي باراك أوباما سيبحثان هذا الموضوع هاتفيا خلال الأيام القريبة وذلك استعدادا للتوقيع على المعاهدة.

لا ربط بين الأسلحة الاستراتيجية والدفاع الصاروخي في المعاهدة الجديدة

أعلن كوساتشوف ان المعاهدة الجديدة على الأرجح لن تتطرق إلى مسألة الدرع الصاروخية وربطها بكميات الأسلحة الهجومية الاستراتيجية لدى كلا البلدين.

وقال النائب الروسي: "لأول مرة في التاريخ يتم إعداد معاهدة جديدة في مجال الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية على خلفية انعدام اتفاقية جديدة في مجال الدفاع الصاروخي. ولا توجد حاليا اية قاعدة قانونية في هذا المجال بعد خروج الولايات المتحدة من الاتفاقية حول الدفاع المضاد للصواريخ مع روسيا".

وذكر كوساتشوف أنه رغم إصرار موسكو على الربط بين هاتين المسألتين، فإن إدراج قضية الدرع الصاروخية في المعاهدة التي يجري العمل عليها حاليا، أمر صعب جدا، موضحا أن الجانب الأمريكي يبرر موقفه من هذه القضية باحتمال نشوء مشاكل عند مصادقة الكونغرس الأمريكي على المعاهدة في حال إدخال تعديلات إضافية عليها.

وأكد النائب الروسي أن موسكو ستواصل في المستقبل الإصرار على عقد اتفاقية جديدة في مجال الدفاع الصاروخي.

هذا وقد بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في اتصال هاتفي يوم 23 فبراير/شباط مع نظيرته الأمريكية هيلاري كلينتون الوضع الحالي في المفاوضات الجارية في جنيف  بشأن إعداد اتفاقية جديدة حول الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية.
وأكد الوزيران على ضرورة تركيز جهود وفدي البلدين في جنيف على التمسك بالاتفاقات المبدئية التي توصل اليه الرئيسان الروسي دميتري مدفيديف والأمريكي باراك أوباما.

معاهدة "ستارت 2" قد تواجه "مشاكل كبيرة" لدى المصادقة عليها في مجلس الدوما
أكد كوساتشوف للصحفيين أن البرلمانيين الروس يعتبرون الربط بين مسألة الدفاع الصاروخي والحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية مبدأ أساسيا لدى إعداد معاهدة "ستارت 2".
وأشار الى أن مجلس الدوما سيبدي اهتماما أكبر لهذه القضية بالذات لدى مصادقته على المعاهدة.
وقال كوساتشوف: "تصر روسيا على تحديد هاتين المسألتين (الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية والدفاع الصاروخي) والربط بينهما. وهذا الربط ضروري لأنه في حال انعدامه ستواجه المعاهدة مشاكل كبيرة لدى المصادقة عليها في مجلس الدوما".
وذكر كوساتشوف الذي يترأس وفد البرلمان الروسي يوم الاربعاء في اجتماع مشترك للجنتي الشؤون الخارجية في مجلس الدوما ومجلس النواب الأمريكي، انه سيتطرق الى مسألة الربط بين هاتين المسألتين خلال لقاءاته مع المسؤولين الأمريكيين في واشنطن.

روسيا لا تعتبر حلف الناتو منظمة فعالة لحل المشاكل الاساسية في العالم

أكد كوساتشوف أن روسيا لا تسعى للانضمام الى حلف الناتو، لانها لا تعتبره منظمة فعالة تستطيع حل المشاكل في مجال منع الانتشار النووي ومكافحة الإرهاب والقرصنة والقضايا العالمية الأخرى.

وأشار الى أن موسكو قلقة ليس من نشاط الناتو بشكل عام  بل من إهماله للمصالح الروسية وسعيه للعب دور شمولي في العالم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)