السياحة في اليمن بين مطرقة السياسة وسندان الأمن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42617/

شهد القطاع السياحي في اليمن تراجعا ملحوظا خلال السنوات الماضية على الرغم من كثرة المواقع الأثرية السياحية، وذلك نتيجة الأوضاع السياسية والأمنية التي تعصف بهذا البلد.

شهد القطاع السياحي في اليمن تراجعا ملحوظا خلال السنوات الماضية على الرغم من كثرة المواقع الأثرية السياحية، وذلك نتيجة الأوضاع السياسية والأمنية التي تعصف بهذا البلد.

فقلعة صيرة موقع اثري يتربع على تلة تطل على مدينة عدن وتقول الأساطير اليمنية القديمة ان قابيل قتل اخاه هابيل في هذا المكان لذلك بات يعرف بعرش الشيطان، وتقابل هذه  القلعة من الجهة الجنوبية منارة عدن التي بنيت في عهد الخليفة عمر بن عبد العزيز وهي من أقدم المواقع الاثرية الاسلامية في اليمن.

وصهاريج عدن التي يقدر الخبراء عمرها بـ500 عام لا تزال الى يومنا هذا تحمي المدينة من السيول الموسمية التي تتدفق من الجبال المحيطة عند هطول الامطار الغزيرة.

الى جانب المواقع الاثرية تمتد شواطىء البحر الاحمر بمياهه الدافئة، التي كانت من اكثر المواقع جذبا للسياح الاجانب والعرب لكنها في السنوات الاخيرة اصبحت كاغنية تراثية قديمة لا يتمتع بالحانها سوى بعض السكان المحليين.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)