صالح المطلك يعلن انسحاب قائمته من الانتخابات المقبلة على خلفية قرارات هيئة المساءلة والعدالة الاخيرة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42545/

اعلنت الجبهة العراقية للحوار الوطني التي يتزعمها النائب صالح المطلك يوم 18 فبراير/شباط بانها قررت انسحابها وعدم المشاركة في الانتخابات التشريعية المقرر اجراؤها بالعراق في 7 الشهر المقبل، وجاء قرار الجبهة هذا على خلفية قرار هيئة المساءلة والعدالة حرمان عدد من قياداتها بينهم صالح المطلك من الترشيح في هذه الانتخابات بحجة ترويجهم لافكار حزب البعث المحظور.

اعلنت الجبهة العراقية للحوار الوطني التي يتزعمها  النائب صالح المطلك يوم 18 فبراير/شباط بانها قررت انسحابها وعدم المشاركة في الانتخابات التشريعية المقرر اجراؤها بالعراق في 7 الشهر المقبل، وجاء قرار الجبهة هذا  على خلفية قرار هيئة المساءلة والعدالة حرمان عدد من قياداتها بينهم صالح المطلك من الترشيح في هذه الانتخابات بحجة ترويجهم لافكار حزب البعث المحظور.

وتمتلك الجبهة العراقية للحوار الوطني 11 مقعدا في البرلمان العراقي من أصل 275 مقعدا ،وانضمت مؤخرا الى الكتلة العراقية الوطنية التي يتزعمها رئيس الوزراء الاسبق اياد علاوي .

وبحسب وماورد في الصحف العراقية فان الناطق الرسمي باسم الجبهة حامد الملا قد قال في خطاب متلفز "ان قرار المقاطعة جاء استجابة لرغبة جماهيرنا وفي ضوء التقريرين اللذين قدماهما قائد القوات الاميركية بالعراق الجنرال اوديرنو وسفير امريكا كريستوفر هيل في الايام القليلة الماضية واتهما فيهما قياديين في هيئة المساءلة والعدالة هما علي اللامي واحمد الجلبي بتنفيذ اجندات ايرانية" .

وكانت هيئة المساءلة والعدالة تبنت قرارا بمنع نحو 500 مرشح  من خوض الانتخابات التشريعية المقررة في الـ7 من مارس/ آذار المقبل، بتهمة الانتماء أو الترويج لحزب البعث المحظور في العراق . وأثار القرارعاصفة سياسية بين مؤيد ومعارض ومشكك في شرعيته لأن مجلس النواب لم يقر بعد تشكيلة هيئة المساءلة والعدالة رغم موافقته على قانونها الخاص مطلع العام  2008 حيث حلت الهيئة في عام 2007 مكان هيئة اجتثاث البعث التي تشكلت بعد سقوط نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين عام 2003.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية