باكستان يتفادى ازمة سياسية كاد يسببها مرسوم رئاسي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42462/

تمكن باكستان من تفادي مشكلة سياسية كادت تعصف بالبلاد، وذلك بعد ان وقع الرئيس الباكستاني اصف زرداري مرسوماً في 13 فبراير/شباط بتعيين قاضيين في المحكمة العليا، الامر الذي عارضته المحكمة.

تمكن باكستان من تفادي مشكلة سياسية كادت تعصف بالبلاد، بسبب توقيع الرئيس الباكستاني اصف زرداري مرسوماً في 13 فبراير/شباط بتعيين قاضيين في المحكمة العليا، وهو ما قوبل بمعارضة شديدة من قبل المحكمة العليا نفسها.
وتفيد الانباء الواردة من اسلام اباد 17 فبراير/شباط الى اجتماع عقد بين رئيس الوزراء الباكستاني يوسف غيلاني وكبير القضاة افتخار تشودري، وتم الاتفاق على الا تتدخل ادارة الرئيس في عمل المحكمة العليا، ووعد غيلاني بألا تتغير تشكيلة القضاة فيها وانها سوف تعمل استناداً الى نفس الاسس التي  تتبعها في عملها، كما تعهد بان الرئيس زرداري سوف يلغي المرسوم الذي اصدره.
يذكر ان المحكمة العليا كانت قد اعلنت ان المرسوم الرئاسي المذكور يتناقض ودستور البلاد، معتبرة ان هذا المرسوم تدخل صارخ في صلاحيات السلطة القضائية، الامر الذي دفع محاميي البلاد للاعلان عن اضراب عام، صاحبته مسيرات احتجاج شملت كبرى المدن الباكستانية.

المصادر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك