اشتباكات في عين الحلوة توقع اصابات وتسبب نزوح لاجئين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42315/

وقعت اشتباكات مسلحة في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين القريب من مدينة صيدا في الجنوب اللبناني، بين عصبة الانصار وحركة فتح، استخدمت فيها رشاشات كلاشينكوف وقذائف ار بي جي، واسفرت عن وقوع اصابات، وذلك نقلاً عن مصادر فلسطينية ولبنانية.

وقعت يوم 15 فبراير/شباط اشتباكات مسلحة في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين القريب من مدينة صيدا في الجنوب اللبناني، بين عناصر من عصبة الانصار وحركة فتح، استخدمت فيها رشاشات كلاشينكوف وقذائف ار بي جي، واسفرت عن وقوع اصابات، وذلك نقلاً عن مصادر فلسطينية ولبنانية.
وقال مسؤول فلسطيني لوكالة "فرانس برس" طلب عدم ذكر اسمه ان مجموعة مسلحة من عصبة الانصار اطلقت النار على احد ضباط حركة فتح فاصابته بجروح، الامر الذي ادى الى وقوع مواجهات بين الجانبين.
من جانبه قال مسؤول لبناني للوكالة الفرنسية، طالباً عدم الكشف عن هويته، ان احد عناصر حركة فتح قتل جراء هذه الاشتباكات. وشدد منير مقدح، مسؤول الكفاح المسلح في لبنان، في حديثه للوكالة ان "حادثا  فرديا  تطور الى اشتباك مسلح"، مشيراً الى ان المسؤولين الفلسطينيين يعملون في الوقت الحالي على تهدئة الاوضاع التي يشهدها المخيم.
هذا وتشير الانباء الواردة من المخيم الى نزوح العشرات من ابناء هذا المخيم، الذي شهد قبل ثلاث سنوات اشتباكات مسلحة بين عناصر من حركة فتح ومسلحين يتبعون لتنظيمات أصولية.
يذكر ان مخيم عين الحلوة هو أكبر المخيمات الفلسطينية في لبنان، حيث يقطنه زهاء  45 الف فلسطيني واقلية لبنانية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية