سفير ايران بروسيا يؤكد ان علاقة طهران بموسكو لن تتأثر بشكل جدي في حال ايدت الاخيرة العقوبات ضد بلاده

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42312/

اعرب السفير الايراني لدى روسيا سيد محمود رضا سجادي عن ثقته بان العلاقات بين موسكو وطهران لن تتأثر بشكل جدي في حال أيدت روسيا قرارا دولياً بفرض عقوبات جديدة ضد بلاده ، مؤكداً ان لايران وروسيا مصالح مشتركة في المنطقة، مشدداً على ان روسيا وايران بلدان مستقلان ومهمان جداً في المنطقة.

اعرب السفير الايراني لدى روسيا سيد محمود رضا سجادي عن ثقته بان العلاقات بين موسكو وطهران لن تتأثر بشكل جدي في حال أيدت روسيا قرارا دولياً بفرض عقوبات جديدة ضد بلاده.
وأضاف سجادي اثناء لقاء اجرته معه اذاعة "صدى موسكو" يوم 15 فبراير/شباط  "ان لايران وروسيا مصالح مشتركة ويتعرضان لتهديدات مشتركة في المنطقة ، ويجمعنا بروسيا تاريخ  صداقة  يمتد لـ 300 سنة"، مشدداً على ان  روسيا وايران "بلدان مستقلان ومهمان جداً في المنطقة".
واشار الدبلوماسي الايراني الى انه  بالطبع لن يكون تأييد روسيا لعقوبات جديدة ضد ايران مدعاة استحسان من قبل الشارع الايراني، الا انه من جانب آخر شدد على ان خطوة كهذه من طرف موسكو  "لن تسفر عن تداعيات جدية في العلاقات بين البلدين".


سجادي: احتجاز جاسوس فرنسي بطهران ادى الى احتجاز باريس لشحنة يورانيوم مخصب
وذكر محمود  سجادي  ان السلطات الايرانية احتجزت مؤخراً مواطناً فرنسياً ووجهت له تهمة التجسس ، الامر الذي دفع باريس ،بحسب السفير الايراني، الى احتجاز شحنة من اليورانيوم الذي تم استكمال تخصيبه في فرنسا لحساب ايران ، مشيراً الى العقود التي تم ابرامها مع الفرنسيين بهذا الشأن ، معرباً عن اسفه لـ "عدم التزام الفرنسيين بتعهداتهم  في الاتفاقيات والعقود التي وقعوها مع ايران"،معرباً عن تخوفه من ان تقدم فرنسا على خطوة كهذه في المستقبل ايضاً.

السفير الايراني يعتبر ان الغرب غير معني بدولة متطورة في الشرق الاوسط

كما أكد السفير الايراني انه "لن يتم تحريك غرام واحد من اليورانيوم الايراني بدون علم خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية"، مشيراً الى ان اخصائيي الوكالة متواجدون باستمرار في ايران، والى ان كاميرات الوكالة ترصد بشكل متواصل ما يدور في المواقع التي يتم مراقبتها.
وقال ان الولايات المتحدة تتعامل مع ايران من خلال معايير مزدوجة، مؤكداً على ان ايران لن تسمح لواشنطن باستخدام الوكالة الدولية للطاقة الذرية كأداة ضغط سياسي عليها.
وعزا الدبلوماسي الايراني هذا السلوك الامريكي الى عدم رغبة الغرب من ان تصبح ايران دولة متطورة، وقال ان "الغرب  لا يحتاج الى قيام دولة متطورة ومزدهرة في الشرق الاوسط"، وأكد ان ايران "بلد لا يغتصب احداً ولا يقبل باغتصابه  او بفرض وصاية عليه من اي كان "، واضاف ان "هذا لا يروق للامريكيين لذلك هم يخلقون اجواءاً متوترة حول ايران".

طهران لا ترى ما يمنع اتمام صفقة "اس 300"

وفي شأن آخر قال السفير الايراني ان طهران لا ترى سبباً وجيهاً يمنع موسكو من اتمام صفقة صواريخ "اس 300" الى بلاده، وشدد على ان هذه الصفقة لا تتعارض مع اي من القوانين الدولية، وقال ان صواريخ "اس 300" صواريخ دفاعية بحتة، والحصول عليها لا يختلف عن "ارتداء درع واقٍ ضد الرصاص"، مشيراً الى ان صفقة كهذه "لا تهدد احداً"، مؤكداً على انه "لا توجد اسباب تمنع موسكو من الالتزام بتعهداتها امام ايران".

مسؤول روسي: تم تاجيل موعد اتمام الصفقة  لاسباب فنية

وحول هذه القضية صرح الكسندر فومين، النائب الاول لمدير الهيئة الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري- التقني ، في حديث ادلى به لوكالة الانباء الروسية "ريا نوفوستي" وقال  ان اتمام صفقة "أس 300" لايران سيؤجل بعض الوقت، وذلك لان روسيا تقوم الآن بازالة" الخلل الفني الذي تم كشفه في منظومة تردد الموجات الرادارية".

ساجدي: ايران لن تعترف باستقلال اوسيتيا الجنوبية وابخازيا

وفي معرض رده عن سؤال حول موقف بلاده من استقلال ابخازيا واوسيتيا الجنوبية من طرف واحد عن جمهورية جورجيا قال السفير الايراني في موسكو ان بلاده لا تخطط حتى الان للاعتراف باستقلال أبخازيا واوسيتيا الجنوبية ، واعاد بالاذهان الى ان ايران سبق وان  "نددت بالعدوان الجورجي"، واضاف ان طهران اعتبرت "العمل الجورجي هذا عملاً غير انساني"، منوهاً بان طهران اعلنت عن استعدادها المساهمة في اعادة بناء اوسيتيا الجنوبية وابخازيا.
واشار الى " ان الاعتراف باستقلال كيانات  كهذه في هذه المنطقة بالذات لا يدخل حتى الان في اساس سياسة جمهورية ايران الاسلامية ، لان ذلك ، كما نعتقد نحن ، قد يكون حافزاً لتأجيج  حروب ونزاعات دموية اخرى في المنطقة،ولهذا  السبب ايضا لم تعترف ايران  باستقلال كوسوفو".


المصادر: "روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك