موسكو: روسيا مستعدة للحوار مع الناتو حول عقيدتها العسكرية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41923/

أكدت وزارة الخارجية الروسية استعداد روسيا لمواصلة الحوار مع حلف الناتو حول عقيدتها العسكرية الجديدة التي أعلنها مؤخرا الرئيس الروسي دميتري مدفيديف. وقال أندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية يوم الثلاثاء 9 فبراير/شباط، إن موسكو تنطلق دائما من مبدأ الشفافية عند بحث عقيدتها الاستراتيجية في مجلس "روسيا-الناتو".

أكدت وزارة الخارجية الروسية استعداد روسيا لمواصلة الحوار مع حلف الناتو حول عقيدتها العسكرية الجديدة التي أعلنها مؤخرا الرئيس الروسي دميتري مدفيديف. وقال أندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم  وزارة الخارجية الروسية يوم الثلاثاء 9 فبراير/شباط، إن موسكو تنطلق دائما من مبدأ الشفافية عند بحث عقيدتها الاستراتيجية في مجلس "روسيا-الناتو"، وهي مستعدة لتقديم التوضيحات المطلوبة لشركائها بهذا الشأن.
وجاء تصريح نيستيرينكو ردا على تعليقات أندرس فوغ راسموسن الأمين العام لحلف الناتو التي انتقد فيها العقيدة العسكرية الروسية.
واعتبر الناطق باسم الخارجية الروسية أن راسموسن لم يجد الوقت الكافي للتعرف على بنود العقيدة الروسية الجديدة. واشار نيستيرينكو الى ان العقيدة العسكرية الروسية لا تعتبر الناتو نفسه مصدرا للخطر على الأمن القومي الروسي، بل ترى التهديد في السعي لإكساب قدرات الحلف العسكرية وظائف شاملة  عالمية تمارس بشكل يتجافى مع القانون الدولي، وفي اقتراب البنية العسكرية للناتو من الحدود الروسية بما ذلك عن طريق توسيع الحلف، ونشر منظومات الدفاع المضاد للصواريخ ونصب الاسلحة في الفضاء الخارجي ونشر منظومات الأسلحة الذكية الاستراتيجية غير النووية.
وأضاف نيستيرينكو أن العقيدة العسكرية الروسية تؤكد بوضوح أن أحد أهداف روسيا الأساسية هو تطوير العلاقات مع الاتحاد الأوروبي والناتو باعتباره وسيلة للحيلولة دون اندلاع النزاعات العسكرية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)