مسؤول روسي يشير الى ان قدوم اوباما اثر ايجاباً على العلاقات بين موسكو وواشنطن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41598/

صرح سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي ان استلام باراك اوباما وادارته سدة الحكم في الولايات المتحدة الامريكية، اسس لمرحلة جديدة في العلاقات بين واشنطن وموسكو. كما جدد رفض روسيا لاستصدار قرار عقوبات اضافية ضد ايران.

صرح سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي 3 فبراير/شباط في حوار ادلى به لراديو "صوت روسيا"، ان استلام باراك اوباما وادارته سدة الحكم في الولايات المتحدة الامريكية اسس لمرحلة جديدة في العلاقات بين واشنطن وموسكو.
وقال ريابكوف ان التطور في العلاقات بين البلدين يعتبر امرا ايجابيا، كما ثمن عالياًً المجهود الذي بذلته امريكا في هذا المحور، ونوه بانه بدون تنسيق تام مبني على قاعدة قوية مع الادارة الامريكية الحالية،  "لما تمكنا من نحقيق نتائج باهرة في قضايا عدة"، كما شدد على ان مجئ الديمقراطيين الى السلطة في الولايات المتحدة اثر بشكل ايجابي في نمو العلاقات، وهو امر "لا يمكن ان يثير الا الشعور بالرضا".
روسيا تجدد رفضها لعقوبات اضافية على ايران
وفي شأن آخر قال ريباكوف ان موسكو لا تؤيد استصدار قرار عقوبات جديد ضد ايران لقناعتها بعدم فعالية هذه القرارات، واعرب المسؤول الروسي عن امله بان تتمكن طهران من التعاون بشكل بناء مع السداسية وان تتجاوب مع مطالبها، واضاف ان الامر "يثير قلقنا والمشكلة معقدة ومسيسة الى حد كبير"، علاوة على انها تحظى باهتمام كبير من قبل وسائل الاعلام والسياسيين وعامة الناس في كثير من الدول، وكل ذلك، من وجهة نظر سيرغي ريابكوف، لا يسهم في ايجاد حلول دبلوماسية تناسب جميع الاطراف.
وقال "اننا نصطدم في الفترة الراهنة مع اصرار الشركاء الغربيين المتزايد طرح مسألة اعتماد قرار عقوبات جديد في مجلس الامن، الا اننا نرى انه في اي حال من الاحوال  الدبلوماسية يجب ان تأخذ فرصتها"، واضاف انه لا ينبغي التملص من الاقتراحات التي طرحتها السداسية لطهران.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)