الهولندي المتطرف والمعادي للاسلام ينوي عرض فيلمه " الفتنة " في مجلس اللوردات البريطاني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41577/

تجري في امستردام يوم 3 فبراير/شباط محاكمة غيرت فيلدرز السياسي الهولندي اليميني المتطرف رئيس حزب الحرية بتهمة اثارة النعرات القومية. واعلن فيلدرز انه ينوي عرض فيلمه " الفتنة " المعادي للاسلام في مجلس اللوردات البريطاني.

تجري في امستردام يوم 3 فبراير/شباط محاكمة غيرت فيلدرز السياسي الهولندي اليميني المتطرف رئيس حزب الحرية بتهمة اثارة النعرات القومية. واعلن فيلدرز انه ينوي عرض فيلمه " الفتنة " المعادي للاسلام في مجلس اللوردات البريطاني. وحسب قوله انه ينوي عرض الفيلم يوم 5 مارس/اذار القادم في مجلس اللوردات البريطاني بدعوة من اللورد بيرسون والبارونة كوكس اضافة الى منحه شخصياً الفرصة لالقاء كلمة امام اعضاء مجلس اللوردات والاجابة على استفساراتهم.
وكان فيلدرز منذ فبراير/شباط من السنة المنصرمة ينوي عرض الفيلم في مجلس اللوردات الا ان السلطات البريطانية رفضت السماح له الدخول الى الاراضي البريطانية وذلك لتلافي الاضطرابات ولضمان الاستقرار في البلاد. وكانت وزارة الداخلية البريطانية قد اعلنت رسميا انذاك بان " الحكومة لا تسمح بدخول البلاد لاشخاص ينشرون التطرف والحقد والاضطهاد في المجتمع ".
ولكن في شهر اكتوبر/تشرين الاول عام 2009  اتخذت محكمة الهجرة البريطانية قرارا يفيد بعدم صحة قرار منع فيلدرز من دخول بريطانيا وعلى اثر ذلك الغي القرار الاول.
اما في هولندا نفسها  فأن النيابة العامة تتهمه باهانة الشعور الديني للمسلمين واثارة الحقد والكراهية ضد المهاجرين من غير الاوربيين وضد ممثلي الطائفة الاسلامية عموما.
ويبلغ فيلدرز من العمر 46 سنة وهو سياسي مشهور في هولندا كناقد للدين الاسلامي. وان عرض فيلمه " الفتنة " عبر شبكة الانترنيت في مارس/اذار عام 2008 الذي اثار  فضيحة كبرى منحته " شهرة عالمية " مشكوك بها . ويعرض القران في الفيلم ككتاب يدعو الى اضطهاد المرأة والقتل.  وقد اعتبر هذا السياسي اليميني المتطرف الاسلام مرات عديدة بانه " حضارة رجعية متخلفة " مطالبا بغلق الحدود الهولندية بوجه المهاجرين غير الغربيين ووضع حد " للغزو الاسلامي ".  

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك