اندبندنت تشير الى خطة بريطانية سرية قبل سنتين من الحرب لدعم الاطاحة بحسين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41485/

نشرت صحيفة "اندبندنت" البريطانية ان حكومة توني بلير خططت لدعم اي انقلاب يهدف الى الاطاحة بالرئيس العراقي آنذاك صدام حسين، وذلك استناداً الى معلومات استقتها الصحيفة من وثيقة سميت بالاتفاق مع الشعب العراقي.

نشرت صحيفة "اندبندنت" البريطانية في الاول من فبراير/شباط ان حكومة توني بلير خططت لدعم انقلاب يهدف الى الاطاحة بالرئيس العراقي آنذاك صدام حسين، وذلك استناداً الى معلومات استقتها الصحيفة من وثيقة سميت بـ "الاتفاق مع الشعب العراقي"، وهي وثيقة نزعت عنها مؤخراً صفة السرية.
وجاء في هذه الوثيقة انه في حال تمت الاطاحة بصدام حسين فان العراق سيحظى بمساعدة متمثلة بعقود نفطية وتوقيع اتفاقيات تجارية، بالاضافة الى الغاء الديون التي تراكمت على بغداد في حينه، وتمت المصادقة على هذه الوثيقة السرية من قبل وزراء الحكومة البريطانية في 11 يونيو/حزيران 2001.
كما جاء فيها ايضاً "نحن نود ان نتعاون مع العراق الذي يحترم حقوق شعبه ويعيش بسلام مع جيرانهويطبق القوانين الدولية".
وتضيف الوثيقة ان "الشعب العراقي يملك الحق بان يعيش في مجتمع يقوم على سلطة القانون وحر من القمع والتعذيب والاعتقلات العشوائية"، كما شددت الوثسقة على اهمية التمتع باحترام حقوق الانسان في والاقتصاد الحر والازدهار في العراق، كطما اشارت الوثيقة الى ان "الراغبين بتغييرات حقيقية في العراق سوف يحصلون منا على الدعم".
هذا ويذكر ان رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير قد صرح قبل ثلاثة ايام اثناء جلسة استماع اللجنة غير الحكومية المخصصة للتحقيق بملابسات مشاركة بريطانيا في الحرب على العراق، ان احتمال الاطاحة بصدام حسين ظهر فقط بعد هجوم 11 سبتمبر 2001.
 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية