الحريري يؤكد دعمه لخطة ساركوزي من أجل عقد مؤتمر سلام في فرنسا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40955/

قال رئيس الوزراء اللبناني سعد الدين الحريري في ختام زيارته لفرنسا يوم 22 يناير/كانون الثاني ان بلاده تريد السلام للفلسطينيين وللبنان وسوريا والعالم العربي كله، مؤكدا دعمه للجهود التي يبذلها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لعقد مؤتمر دولي للسلام بالشرق الاوسط في فرنسا. من جهته قال الرئيس الفرنسي ان فرنسا لا تطلب إذن أحد لمساعدة استقلال لبنان.

قال رئيس الوزراء اللبناني سعد الدين الحريري في ختام زيارته لفرنسا يوم 22 يناير/كانون الثاني ان بلاده تريد السلام للفلسطينيين وللبنان وسورية والعالم العربي كله، مؤكدا دعمه للجهود التي يبذلها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لعقد مؤتمر دولي للسلام بالشرق الاوسط في فرنسا.
كما نوه الحريري الى الانتهاكات الاسرائيلية للقرار الدولي 1701 والاراضي اللبنانية بالاضافة الى التهديدات الاسرائيلية المتزايدة لحكومته.

من جهته قال الرئيس الفرنسي ان باستطاعة لبنان أن يعول على صداقة فرنسا ودعمها من أجل العمل على صيانة سيادة لبنان، معربا عن ارتياحه للانفتاح اللبناني السوري وبناء الثقة مع الرئيس بشار الأسد، وقال ان  "الأسد نفّذ كل ما وعده به حتى الان"، مشيرًا إلى أنه كان "أول من بادر بالانفتاح على سوريا".

كما تعهد ساركوزي بتزويد الجيش اللبناني بالصواريخ والمعدات العسكرية المطلوبة من لبنان. ونقلت مصادر مطلعة عن ساركوزي قوله خلال إجتماعه مع الحريري في باريس: "لا يمكن مساندة استقلال لبنان والدفاع عنه من دون تزويد جيشه بوسائل الدفاع". وأضاف: "إذا كان إعطاء معدات للجيش اللبناني كالصواريخ يمثل مشكلة بالنسبة للولايات المتحدة واسرائيل، ففرنسا لا تطلب إذن أحد لمساعدة استقلال لبنان. وإذا نشأت أي مشكلة بالنسبة لهذا الموضوع مع إسرائيل، فسنتفاهم مع الإسرائيليين ولكننا مستعدون لتقديم التجهيزات المطلوبة للجيش اللبناني"، حسب ما افادت صحيفة "الحياة"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية