تشوفاشيا .. وطن ثانٍ لبعض أبناء العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40760/

في كل جمهورية من جمهوريات روسيا بإمكانكم ان تجدوا مواطنين عربا اتخذوا من روسيا وطنا ثانيا لهم. وصل ناهض دخان من غزةالى روسيا لدراسة الطب منذ 17 عاما مثل الاف الطلبة العرب الذين اختاروا هذه البلاد لتلقي التعليم الجيد وغير المكلف.

في كل جمهورية من جمهوريات روسيا بإمكانكم ان تجدوا مواطنين عربا اتخذوا من روسيا وطنا ثانيا لهم.

تشوفاشيا جهورية صغيرة على نهر الفولغا، لاتوجد فيها جالية عربية كبيرة كما في موسكو وبطرسبورغ لكنها اصبحت وطنا ثانيا لبعض ابناء العالم العربي.

وصل ناهض دخان من غزةالى روسيا لدراسة الطب منذ 17 عاما مثل الاف الطلبة العرب الذين اختاروا هذه البلاد لتلقي التعليم الجيد وغير المكلف.

واليوم يعمل طبيبا أخصائيا في الجراحة العظمية في احد المراكز الطبية للاطفال وهو العربي والاجنبي الوحيد فيه. تزوج ناهض من امراة تشوفاشية واستقر مع عائلته في مدينة جيفكسار. ومثل الكثيرين يقول ان اختياره لروسيا كان مصادفة لكنه تأقلم بعد فترة من الزمن مع كل عجائب وغرائب روسيا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)