العفو الدولية: على اسرائيل ان تحترم حقوق سكان غزة في الصحة والتعليم والغذاء والسكن

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40668/

طالبت منظمة العفو الدولية اسرائيل يوم 17 يناير/كانون الثاني برفع الحصار المفروض على قطاع غزة ، حيث نشرت المنظمة تقريرا بعنوان "اختناق غزة تحت الحصار الاسرائيلي" ضم شهادات لفلسطينيين يعملون على إعادة بناء حياتهم بعد العدوان الإسرائيلي على القطاع العام الماضي، والذي اودى بحياة أكثر من 1400 فلسطيني واوقع آلاف الجرحى معظمهم من النساء والأطفال والمدنيين.

طالبت منظمة العفو الدولية اسرائيل يوم 17 يناير/كانون الثاني برفع الحصار المفروض على قطاع غزة ، حيث نشرت المنظمة تقريرا  بعنوان "اختناق غزة تحت الحصار الاسرائيلي" ضم شهادات لفلسطينيين يعملون على إعادة بناء حياتهم بعد العدوان الإسرائيلي على القطاع العام الماضي، والذي اودى بحياة أكثر من 1400 فلسطيني واوقع آلاف الجرحى معظمهم من النساء والأطفال والمدنيين.

وقد دمرت الهجمات الاسرائيلية البنى التحتية الفلسطينية ومباني مدنية أو اصابتها بأضرار جسيمة، وتحديدا المستشفيات والمدارس وشبكات توزيع المياه والكهرباء، وكذلك الالاف من المنازل.

كما اعتبرت المنظمة أن إسرائيل وباعتبارها قوة احتلال، يتعين عليها بموجب القانون الدولي أن تسهر على نوعية حياة سكان قطاع غزة، بما في ذلك احترام حقوقهم في الصحة والتعليم والغذاء والسكن المناسب.

وقدرت منظمة العفو الدولية ان 280 مدرسة من اصل 641 في قطاع غزة اصيبت بأضرار وان 18 منها دمرت تماما. وبحسب المنظمة فان تعطيل الدروس بسبب اضرار العملية العسكرية واستمرار الحصار له انعكاسات وخيمة، نظرا لأن أكثر من نصف سكان غزة هم دون 18 عاما.

ونددت المنظمة بمنع السلطات الاسرائيلية اشخاصا يعانون من اوضاع صحية خطرة لا يمكن علاجها في غزة، من مغادرة القطاع في بعض الحالات، او جعلهم ينتظرون طويلاً قبل السماح لهم بالمغادرة، حيث فرضت السلطات الاسرائيلية منذ اغلاق المعابر أن يتقدم المرضى الراغبون بمغادرة غزة لتلقي العلاج، بطلبات لهذه السلطات غالبا ما يتم رفضها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية