عباس: خياران للسلام.. وقف الإستيطان أو أن تعلن أمريكا نهاية اللعبة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40596/

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس امام المجلس الثوري لحركة فتح يوم السبت 16 يناير/ كانون الثاني ان هناك خيارين لاستئناف مفاوضات السلام مع الجانب الاسرائيلي، فاما أن توقف اسرائيل نشاطاتها الاستيطانية والاعتراف بمرجعية عملية السلام او أن تعلن الادارة الامريكية نهاية اللعبة.

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس امام المجلس الثوري لحركة فتح يوم السبت 16 يناير/ كانون الثاني ان هناك خيارين لاستئناف مفاوضات السلام مع الجانب الاسرائيلي، فاما أن توقف اسرائيل نشاطاتها الاستيطانية والاعتراف بمرجعية عملية السلام او أن تعلن الادارة الامريكية نهاية اللعبة.

وأضاف عباس ان على امريكا ان تحدد موقفها من القضايا النهائية "حتى نتمكن من الوصول الى حل سياسي"، موضحا إن "الموقف الأمريكي بهذا الخصوص يتراوح ولا زلنا نعيش غموضا في هذا الموقف، لأن أمريكا للآن لم تصل إلى اتفاق مع الجانب الإسرائيلي حول وقف الاستيطان بشكل كامل، وإن كانت كما تقول وصلت إلى اتفاق نعتبره جزئيا، بمعنى أن إسرائيل كما أعلنت توقف الاستيطان لمدة معينة باستثناء القدس وباستثناء آلاف الوحدات السكنية في الضفة الغربية.

واوضح الرئيس الفلسطيني بانه لا يمكن العودة الى المفاوضات اذا بقيت اسرائيل على هذا الموقف واذا لم تستطع أمريكا اقناع اسرائيل بالعدول عن هذا الموقف.

كما تناول الرئيس الفلسطيني في كلمته العديد من القضايا ومنها اتهام اسرائيل له بالتحريض ضدها. وجاء في قوله: "أنا الان ضد العمل العسكري، ضد الانتفاضة المسلحة ونحن لا نخجل من هذا...غيّرنا الوسائل وصرنا نذهب الى نعلين وبلعين و نحتج... لكن هذه مقاومة .. نحن مع هذه المقاومة... هذه المقاومة من حقنا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية