المساكن العشوائية في كابل ملاذ للمهاجرين ومعضلة للحكومة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40576/

في ظل الوضع الأمني المتدهور الذي تشهده أفغانستان على مدى أكثر من ثلاثة عقود.اضطر سكان الأقاليم الأفغانية النائية إلى الهجرة إلى العاصمة كابول بحثا عن ملاذ آمن لهم، وهو ما أدى إلى تغيير الواقع الديموغرافي للعاصمة وتشكيل تحد كبير للحكومة.

البحث عن مكان آمن والسعي وراء الرزق عاملان من بين أهم المقومات الأساسية للمواطن الأفغاني التي لطالما حلم بهما منذ ثلاثة عقود. وفي ظل الأوضاع الأمنية غير المستقرة في أفغانستان بسبب الحروب  دفعت كثير من الأفغان الى اللجوء إلى مكان أكثر أمنا إما خارج أفغانستان أو داخلها. فبعد الغزو الأمريكي منذ ثماني سنوات مثلت كابول نموذجا لما يبحث عنه الأفغان لتتخم العاصمة بزحف بشري تسبب في طفرة سكانية لم تعهدها  من قبل. وتكمن الأسباب، التي تقف وراء هذا التضخم السكاني، في أن معظم سكان هذه العشوائيات السكنية إما من نازحين من الداخل الأفغاني، لاسيما الولايات المضطربة أمنيا، أو من اولئك العائدين من الخارج.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)