التحقيق يحمل مجموعة جنود مسؤولية إسقاط طائرة الرئيس الراوندي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40349/

خلصت لجنة تحقيق شكلتها حكومة رواندا إلى أن مجموعة من الجنود كانت وراء إسقاط طائرة الرئيس الرواندي جيوفينال هابياريمانا في السادس من أبريل/نيسان عام 1994.

خلصت لجنة تحقيق شكلتها حكومة رواندا إلى أن مجموعة من الجنود كانت وراء إسقاط طائرة الرئيس الرواندي جيوفينال هابياريمانا في السادس من أبريل/نيسان عام 1994.
وتوصلت اللجنة إلى أن عملية الاغتيال دفعت متطرفين  من قبيلة هوتو كانوا في الحكومة إلى الإستيلاء على السلطة وشن حرب إبادة جماعية ضد أقلية التوتسي في البلاد. وأدت المجازر الجماعية في صفوف التوتسي إلى مقتل أكثر من 800 ألف شخص. وقالت اللجنة إنها توصلت إلى هذه النتائج بعد مقابلات أجرتها مع مئات الروانديين والضباط العسكريين الأجانب الذين كانوا في الخدمة عام 1994.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك