المبعوث الخاص لبان كي مون في افغانستان يدعو لتاجيل الانتخابات البرلمانية في اطار دستوري

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40074/

اقترح ممثل الأمين العام الخاص لأفغانستان كاي إيدي 6 يناير/كانون الثاني تاجيل موعد الانتخابات البرلمانية المزمع اجراؤها في البلاد 22 مايو/ايار العام الحالي، وذلك "بسبب الاشكاليات التي يواجهها النظام الانتخابي"، بالاضافة الى العقبات الامنية التي تعانيها افغانستان.

اقترح ممثل الأمين العام الخاص لأفغانستان كاي إيدي 6 يناير/كانون الثاني تاجيل موعد الانتخابات البرلمانية المزمع اجراؤها في البلاد 22 مايو/ايار العام الحالي، وذلك "بسبب الاشكاليات التي يواجهها النظام الانتخابي"، بالاضافة الى العقبات الامنية التي تعانيها افغانستان.
وقال ايدي ان "لجنة الانتخابات المركزية اعلنت ان الانتخابات ستجرى في 22 مايو/ايار استناداً الى الدستور. ليس بوسعي توجيه انتقادات للجنة او للقادة السياسيين الذين تم التشاور معهم لتمسكهم بالدستور، الا انه ثمة اسباب فنية تشكل عائقاً امام التقيد بالجدول الزمني المطروح، واهمها الملف الامني".
واشار كاي ايدي الى المادة رقم 55 في القانون المعتمد للانتخابات، منوهاً بانه باستطاعة لجنة الانتخابات المركزية تاجيل موعدها لاسباب امنية، علاوة على الاسباب المالية والفنية.
واضاف "اذا كان بامكان السلطات الافغانية اللجوء الى هذا الاجراء، امكن اجراء الانتخابات لاحقاً في السنة الجارية، وبدون مخالفة الدستور الافغاني".
كما اشار المسؤول الاممي الكبير الى "التزوير الذي رافق الانتخابات الرئاسية الافغانية السابقة"، الامر الذي ادى الى اعادة انتخاب الرئيس الافغاني حميد كرزاي لفترة رئاسية ثانية.
هذا وكانت الكثير من الشوائب قد صاحبت تلك الانتخابات، ارتبط بعضها  باسم كاي ايدي نفسه وباسم نائبه السابق بيتر غالبريث، الذي اتهم ايدي بمحاولة التستر على عمليات تزوير وقعت اثناء الانتخابات.
يذكر ان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون قد اقال غالبريث، وقبيل نهاية العام الماضي اعلن ايدي انه لا يرغب بتمديد عقد عمله الذي ينتهي في مارس 2010.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك