مسؤول أممي: رفض البرلمان الأفغاني إقرار معظم الوزراء يمثل تراجعا سياسيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39935/

قال رئيس بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان الأحد 3 يناير/كانون الثاني إن الرفض غير المتوقع للبرلمان الأفغاني لأكثر من ثلثي الأسماء التي رشحها الرئيس الأفغاني حامد كرزاي للإقرار في مناصب الوزراء يمثل تراجعا سياسيا في أفغانستان. وقال كاي ايدي الممثل الخاص للأمم المتحدة في أفغانستان إنه "سيتم استهلاك الكثير من الطاقة السياسية لتشكيل حكومة جديدة".

قال رئيس بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان الأحد 3 يناير/كانون الثاني إن الرفض غير المتوقع للبرلمان الأفغاني لأكثر من ثلثي الأسماء التي رشحها الرئيس الأفغاني حامد كرزاي للإقرار في مناصب الوزراء يمثل تراجعا سياسيا في أفغانستان.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء أن كاي ايدي الممثل الخاص للأمم المتحدة في أفغانستان قال إن البلد الذي مزقته الحرب يواجه الآن أسابيع وربما شهور إضافية من غياب الوضوح بشأن حكومته الجديدة في وقت حساس، على الرغم من أنه من الإيجابي أن يمارس البرلمان حقوقه.

وقال ايدي للصحفيين في العاصمة الأفغانية إن قرار البرلمان الأفغاني "تراجع سياسي بمعنى أنه يطيل الأمد دون حكومة فاعلة وهذا موقف استمر منذ الصيف الماضي وهو بالتأكيد موقف مقلق خصوصا في بلد يعاني من الصراع". وأضاف أنه "سيتم استهلاك الكثير من الطاقة السياسية لتشكيل حكومة جديدة".

وكان البرلمان الأفغاني قد رفض في 2 يناير/كانون الثاني إقرار 17 وزيرا من أصل أعضاء الحكومة المقترحة والتي تضم 24 وزيرا ليس بينهم مرشح لتولي حقيبة الخارجية. ولم يمنح النواب الثقة سوى لوزراء الداخلية والدفاع والتربية والثقافة والزراعة والصناعة والمالية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك