واشنطن ترفض بحث موضوع الدرع الصاروخية في إطار المفاوضات حول تقليص الاسلحة الاستراتيجية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39712/

رفض ايان كيلي المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الامريكية يوم الثلاثاء 29 ديسمبر/كانون الاول طلب رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بالربط بين المفاوضات الجارية بين واشنطن وموسكو حول عقد معاهدة جديدة للحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية، ومسألة إقامة الدرع الصاروخية الأمريكية.

رفض ايان كيلي المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الامريكية يوم الثلاثاء 29 ديسمبر/كانون الاول طلب رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بالربط بين المفاوضات  الجارية بين واشنطن وموسكو حول عقد معاهدة جديدة للحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية، ومسألة إقامة الدرع الصاروخية الأمريكية.
وأكد كيلي ان القضيتين منفصلتان وان المحادثات بشأنهما ستستمر بشكل منفصل.
وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية أن واشنطن تقيم درعها الصاروخية لتوفير الحماية من تهديدات إيران وكوريا الشمالية ولا علاقة لها بروسيا.
وقال كيلي : "اعترفت الولايات المتحدة منذ وقت طويل بأن هناك علاقة بين القدرة الصاروخية والدفاع الصاروخي، ولكننا نؤمن أن المفاوضات حول اتفاقية "ستارت-2" ليست أطرا مناسبة لبحث هذا الموضوع".
وكان رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين قد أشار يوم الثلاثاء 29 ديسمبر/كانون الأول الى ضرورة تطوير "الاسلحة الهجومية الضاربة" في بلاده لمواجهة الدرع الصاروخية الامريكية.
وأوضح بوتين في تصريحات صحفية ادلى بها في مدينة فلاديفوستوك في الشرق الأقصى الروسي ان خطط الولايات المتحدة لاقامة درع صاروخي في اوروبا تدمر التوازن الاستراتيجي بين الولايات المتحدة وروسيا.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)