الخارجية الروسية : تثبيت الوضع الدولي لافغانستان بصفتها دولة حيادية يتفق ومصالحها

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39681/

أعلن اندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي عقد يوم 29 ديسمبر/كانون الاول في موسكو ان تثبيت الوضع الدولي لافغانستان بصفتها دولة حيادية يتفق ومصالحها الطويلة الامد.

أعلن اندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي عقد يوم 29 ديسمبر/كانون الاول في موسكو  ان تثبيت الوضع الدولي لافغانستان بصفتها دولة حيادية يتفق ومصالحها الطويلة الامد.
وقال اندريه نيستيرينكو:" اننا مقتنعون باستحالة تحديد موعد مصطنع لانسحاب قوات التحالف من جمهورية افغانستان الاسلامية. ولا يمكن ان  تتحقق هذه العملية دون ان تحلق ضررا بدولة افغانستان والمنطقة بكاملها الا بشرط ان تتشكل وحدات الجيش والشرطة الافغانية القابلة للقتال.
ولا بد من تثبيت الوضع الدولي لافغانستان بصفتها دولة بقيت حيادية في واقع الامرعلى مدى فترة طويلة من تاريخها.
وافاد اندريه نيستيرينكو بان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف سيشارك في مؤتمر افغانستان الدولي الذي سيعقد في 28 يناير/كانون الثاني المقبل في لندن برئاسة بريطانيا  وجمهورية افغانستان الاسلامية. وقد وجهت دعوات للمشاركة في هذا المنتدى الى  61 دولة و7 منظمات دولية. وسيمثل سيرغي لافروف في هذا المؤتمر روسيا بصفتها مشاركة في جهود احلال الاستقرار التي يبذلها  المجتمع الدولي على المسار الافغاني.
وتحدث اندريه نيستيرينكو عن جدول اعمال المؤتمر فقال:" ان المقصود بالامر هو  تسليم المسؤولية عن ضمان الامن في افغانستان ومعالجة المهام المحورية للتنمية الاقتصادية ا في البلاد وانهاء الوجود العسكري الاجنبي".
وكان ألكسي بورودافكين نائب وزير الخارجية الروسي قد صرح لوكالة "ايتار - تاس" الروسية وقال ان هذا الامر سيكون حدثا سياسيا هاما وان الوفد الروسي سيشارك في هذا المنتدى.
ومضى بورودافكين قائلا:" سيعكس جدول الاعمال الذي يتم اعداده الآن من قبل شركائنا البريطانيين بالتعاون معنا  الاولويات التي تُطرح امام المجتمع الدولي والحكومة الافغانية فيما يتعلق بتطبيع الوضع في البلاد ومكافحة الارهاب ومكافحة تهريب المخدرات وتطوير التعاون الاقليمي بغية تقديم المعونة الى افغانستان في هذه القضايا ".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)