اتمام الانتخابات البرلمانية في أوزبكستان بمشاركة 87.8 % من الناخبين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39564/

اختتمت يوم 27 ديسمبر/كانون الاول في اوزبكستان انتخابات المجلس الادنى للبرلمان التى جرت بمشاركة 87.8 % من الناخبين المسجلين في الدوائر الانتخابية . ومن المقرر ان تعلن لجنة الانتخابات المركزية النتائج الاولية يوم 28 ديسمبر/كانون الاول. اما النتائج النهائية فستعلن في موعد اقصاه يوم 7 يناير/كانون الثاني القادم .

اختتمت  يوم 27 ديسمبر/كانون الاول في جمهورية اوزبكستان انتخابات المجلس الادنى للبرلمان. وقد شرعت لجنة الانتخابات المركزية في فرز الاصوات بعد اغلاق سائر مراكز الاقتراع التى بلغ عددها حوالى 8500 مركز في الساعة السادسة بتوقيت موسكو. ومن المقرر ان تعلن اللجنة الانتخابية النتائج الاولية في مؤتمر صحفي يوم 28 ديسمبر/كانون الاول. اما النتائج النهائية فستعلن في موعد اقصاه يوم 7 يناير/كانون الثاني القادم .

واشار رئيس اللجنة الانتخابية المركزية في اوزبكستان الى المستوى العالى لمشاركة الناخبين في الاقتراع حيث جاء 87.8 % من الناخبين الى مراكز الاقتراع للادلاء بأصواتهم. كما اعلن ان الانتخابات جرت وفق القانون وفي ظروف هادئة بدون وقوع اي مخالفات.

وعبر الرئيس الأوزبكي إسلام كاريموف عن ثقته بنزاهة الانتخابات. وأكد ان اجراء الانتخابات البرلمانية التى تزامنت مع انتخاب مجالس الهيئات المحلية " تم على اساس تعدد الاحزاب والمنافسين ، وهذا يدل على قيام دولة قانون ديمقراطية في البلاد وعلى تناسب النظام الانتخابي في اوزبكستان مع المعايير الدولية".
 
كما اعاد كاريموف الى الاذهان ان "الاحزاب الاوزبكية تتمتع بفرصة المنافسة لنيل التأثير السياسي والحكم منذ عام 2004 حين تم استحداث اول برلمان ذي مجلسين". واشار الى "اننا نشهد الآن تنافسا بين الكتل الحزبية في البرلمان".

وشاركت في الانتخابات البرلمانية  باوزبكستان  4  أحزاب سياسية ، فيما تنافس 506 مرشحين على 150 مقعدا في المجلس الادنى للبرلمان الأوزبكي.

وشارك في مراقبة الانتخابات أكثر من 270 مراقبا أجنبيا من 36 دولة ، وكذلك مراقبون من منظمة شانغهاي للتعاون ، ومنظمة المؤتمر الاسلامي، ومنظمة الامن والتعاون الاوروبي ، واللجنة التنفيذية لرابطة الدول المستقلة. ووصف رئيس اللجنة التنفيذية لرابطة الدول المستقلة سيرغي ليبيديف الانتخابات بالنزيهة مؤكدا إجراءها وفق الأسس الديموقراطية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)