البنتاغون والناتو يصفان نشر صور الجندي الأمريكي الأسير بالاستفزازية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39492/

وصفت القيادة العسكرية الأمريكية وقوات الناتو في افغانستان نشر حركة طالبان لصور الجندي الأمريكي الأسير بمناسبة الاحتفالات بعيد الميلاد وصفتها بانها استفزازية. واشارت تسريبات اعلامية في كابل الى اتصالات سرية تجري بين الحركة وضباط امريكيين حول شروط اطلاق سراح الجندي الأسير.

وصفت القيادة العسكرية الأمريكية وقوات الناتو في افغانستان نشر حركة طالبان لصور الجندي الأمريكي الأسير بمناسبة الاحتفالات بعيد الميلاد وصفتها بانها استفزازية. وأن الشريط دعاية لحركة طالبان ومخالفة صريحة للقانون الدولي وإن الجندي المختطف بدا واضحاً أنه كان يقرأ بيانا معد مسبقا.

 وقال الناطق باسم قوات حلف الناتو في أفغانستان  يوم 25 ديسمبر/كانون الاول بهذا الصدد، إن بث صور الجندي بو بيرغدال، في يوم عيد الميلاد، إهانة لعائلة وأصدقاء بيرغدال، القلقين بصورة شديدة ويظهر مخالفة للتقاليد الدينية وتعاليم الإسلام". وأكد الناطق هوية الجندي الأمريكي المختطف الذي نشرت طالبان صورا له في وقت سابق.

وجاءت ردة الفعل هذه بعد ساعات من عرض طالبان التسجيل المصور لبيرغدال، وأعلنت فيه عن استعدادها للإفراج عنه في صفقة لتبادل الأسرى مع القوات الأمريكية. وقال المتحدث باسم حركة "طالبان" يوسف أحمدي،" إن الحركة مستعدة للإفراج عن الجندي الأسير عبر صفقة لتبادل الأسرى مع الأمريكيين الذين ليسوا مستعدين للقيام بذلك". وأكد المتحدث "ان الجندي الامريكي عومل كأسير حرب طبقا للشريعة الاسلامية".

واشارت تسريبات اعلامية في كابل الى اتصالات سرية تجري بين الحركة وضباط امريكيين حول شروط اطلاق سراح الجندي الأسير.

وظهر الجندي الامريكي البالغ من العمر 23 عاما  في شريط  فديو بثته وكالة "اسوشيتدبرس" يوم 25 ديسمبر/كانون الاول منسوب لحركة طالبان، وهو يقول إن الحرب الأمريكية في افغانستان بدأت  تفلت من أيدي واشنطن، وإنها ستتحول الى فيتنام جديدة. وطالب قوات بلاده بالانسحاب من هناك.

وأضاف الجندي بيرغدال" إنني أشهد أنني عوملت باستمرار كإنسان له كرامة ولم يحدث أن جردني أحد من ملابسي والتقط لي الصور عاريا ولم يحدث أن كانت هناك كلاب تنبح في وجهي أو تعقرني كما فعلت بلادي بحق السجناء المسلمين".
وقدم الأسير معلومات تتعلق برتبته العسكرية وتاريخ ميلاده وتفاصيل شخصية أخرى، بالإضافة إلى معلومات تشير إلى وحدته العسكرية ومواقع انتشارها في أفغانستان.

وتمكنت طالبان من اختطاف الجندي الأمريكي في أواخر يونيو/حزيران الماضي في ولاية باكتيكا شرقي أفغانستان. وهو اول جندي امريكي تاسره حركة طالبان منذ بداية الحرب عام 2001.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك