رغم مرور عام على الحرب الاسرائيلية.. جروح غزة لم تندمل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39490/

سيحيي الفلسطينيون في غزة في 27 ديسمبر/ كانون الأول ذكرى مرور عام واحد على الحرب الإسرائيلية على القطاع والتي سقط ضحيتها آلاف القتلى والجرحى. ولاتزال آثارها المأساوية حاضرة الى الآن.

سيحيي الفلسطينيون في غزة في 27 ديسمبر/ كانون الأول ذكرى مرور عام واحد على الحرب الإسرائيلية على القطاع والتي سقط ضحيتها آلاف القتلى والجرحى. ولاتزال آثارها المأساوية حاضرة الى الآن.

وقد جرت التحضيرات على قدم وساق للتهيئة للاحتفال المركزي بالذكرى الأولى للحرب على قطاع غزة، المكان هو عزبة عبد ربه، وهي القرية التي فقدت أكثر من 70% من بيوتها في القصف الإسرائيلي، هذا المكان كان ممتلئا بالمنازل التي سويت بالأرض، ولكنه الآن يبدو فارغا بعد أن تمت إزالة أنقاض الكثير من البيوت.
آلاف الحاضرين ، كلهم كانت لهم قصص مع الحرب ، والآن لم يتبق لهم سوى الاحتفال والخطابة في الذكرى التي حرمتهم من كل شيء وتركتهم للخيام بعدما تعثرت جهود الاعمار وأصبح قرارها في يد إسرائيل التي تمسك بيدها بورقة الإعمار ولا تفرج عنها، عبر حصارها ومعابرها التي أوصدتها في وجه إدخال لوازم البناء .

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية