المالية الروسية تتكهن بارتفاع مستوى التضخم في البلاد بداية العام القادم

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39348/

اعلن وزير المالية الروسي، نائب رئيس الحكومة اليكسي كودرين خلال مؤتمر صحفي عقده يوم 23 ديسمبر/كانون الاول ان روسيا ستشهد في بداية العام 2010 ارتفاعا تقليديا للتضخم لن يتجاوز مستواه عموما في نهاية العام االمذكور نسبة 7.5 بالمئة المتوقعة.

اعلن وزير المالية الروسي، نائب رئيس الحكومة اليكسي كودرين خلال مؤتمر صحفي عقده يوم 23 ديسمبر/كانون الاول ان روسيا ستشهد في بداية العام 2010 ارتفاعا تقليديا للتضخم لن يتجاوز مستواه عموما في نهاية العام االمذكور  نسبة 7.5 بالمئة المتوقعة.

واوضح كودرين ان انخفاض التضخم يرتبط جزئيا  عادة بتدني الطلب وضعف الاقتصاد ، مشيرا مع ذلك الى وجود عاملين اساسيين يدلان على ان مستوى  التضخم سيكون اوطأ ، وهما اسعار النفط وتدفق الاستثمارات.

وافاد وزير المالية ان هبوط الناتج الاجمالي المحلي سيشكل حسب النتائج التمهيدية لعام 2009 مؤشر  8.7 بالمئة ، مشيراً الى انه كانت في تاريخ روسيا اعوام اكثر صعوبة ، الا ان العام الحالي يختلف عن السنوات الاخرى لان الاقتصاد العالمي، والاقتصاد الروسي خصوصا،   يعاني من الازمة المالية العالمية. وأكد ان المؤشر المذكور قد يتغير لدى اجمال النتائج النهائية.

واردف كودرين قائلا انه لم يكن الخبراء يتكهنون مثل هذا الهبوط في نهاية العام الماضي وحتى في فبراير العام الحالي.  وقال كودرين ان الحكومة لا تنوي اتخاذ تدابير اضافية لدعم القطاع المصرفي عام 2010  ، لكنه لم يستثن تقديم مساعدات لبعض البنوك.

واعلن كودرين ان روسيا تخطط للاستقراض الخارجي رغم ان اسعار النفط تبقى على مستوى عال. وذكر ان الحكومة حددت مقدار الاستقراض للعام 2010 على مستوى 17.8 مليار دولار.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم