مدفيديف: روسيا ترمي الى توسيع الحوار البناء مع العالم الاسلامي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39220/

بعث الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ببرقية تهنئة الى المشاركين في المنتدى الخامس لمجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا ـ العالم الاسلامي" الذي انطلقت اعماله يوم 21 ديسمبر/كانون الاول في الكويت، جاء فيها ان روسيا بصفتها مراقبا في منظمة المؤتمر الاسلامي ترمي الى توسيع الحوار البناء مع العالم الاسلامي الذي سيساهم في اقامة منظومة العلاقات الدولية الاكثر عدالة.

بعث الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ببرقية تهنئة الى المشاركين في المنتدى الخامس لمجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا ـ العالم الاسلامي" الذي انطلقت اعماله يوم 21 ديسمبر/كانون الاول في الكويت، جاء فيها ان روسيا بصفتها مراقبا في منظمة المؤتمر الاسلامي ترمي الى توسيع الحوار البناء مع العالم الاسلامي الذي سيساهم في اقامة منظومة العلاقات الدولية الاكثر عدالة.

وورد في برقية الرئيس  "انكم اسهمتم منذ تأسيس المنتدى قبل ثلاثة اعوام بقسط كبير في تعزيز التفاهم والثقة بين روسيا والبلدان الاسلامية ، وان نشاطكم يساعد على بلورة بديل  مشترك لنزعة الراديكالية والتطرف التي  لا تعرف الانتماء الديني ولا القومي. وتعتبر المجموعة ساحة لتبادل الخبرات في اقامة العلاقات المنسجمة بين ممثلي الثقافات والديانات المختلفة".

واشار مدفيديف في برقيته الى ان "فكرة الشراكة بين الحضارات تصبح اكثر الحاحا ، وان الدراسة المعمقة والشاملة لامكانيات توسيع الاختلاط بين الحضارات  تستهدف مواصلة المساعي للعثور على طرق  لمعافاة  الوضع في العالم والمساعدة على تطوره المستقر وايجاد الردود المناسبة للتحديات والتهديدات المعاصرة .

وكيل وزارة الأوقاف الكويتي: حكومتنا تريد أن تلعب دورا في مجموعة الرؤية الاستراتيجية

من جهته قال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في دولة الكويت د. عادل الفلاح أن الكويت تريد أن تلعب دورا في مجموعة الرؤية الاستراتيجية ، ولديها رغبة في تحمل مسؤوليات مالية. كما انها ستطرح اقتراحا بشأن إشراك مثقفين أمريكيين إلى جانب المثقفين من روسيا والعالم الإسلامي، خلال اللقاء الخامس للمجموعة في الكويت.

وقد انطلقت أعمال المنتدى الخامس لمجموعة روسيا والعالم العربي يوم 21 ديسمبر/كانون الاول في الكويت، وتتركز مناقشات الجلسات الأولى على تأسيس امانة عامة للمجموعة. ويهدف المنتدى الذي يشارك فيه أكثر من 60 شخصية من جمهوريات الاتحاد الروسي ودول العالم الإسلامي الى مد جسور التقارب بين الحضارات المختلفة وتعزيز العلاقات بين روسيا الاتحادية والعالم الإسلامي على الصعيد الدولي، لخلق رؤية واضحة لهذه العلاقات لتعميق التفاهم والتعاون المتبادل.

ويضم فريق الرؤية الاستراتيجية لمنتدى روسيا والعالم الإسلامي شخصيات بارزة منها رئيس جمهورية أنغوشيا يونس بيك بيفكوروف ونائب رئيس مجلس الشيوخ في البرلمان الروسي ألكسندر تورشين ومفتي جمهورية الشيشان سلطان ميرزايف.

وسيوقع الفريق اتفاقية بين روسيا والكويت للتعاون وإنشاء المركز العالمي الروسي للوسطية، بالإضافة إلى أنه سيقدم برامج علمية متعددة من شأنها تحفيز التواصل بين روسيا والعالم الإسلامي.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)