مهمات تحديث قطاع الطاقة الروسي

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39213/

ناقش منتدى الطاقة العالمي الذي جرى مؤخراً في موسكو مسائل الطاقة البديلة والتحديث والابتكار في قطاع الطاقة وسبل الاستخدام الأمثل للطاقة النووية في سبيل ضمان مستقبل آمن في هذا القطاع، مؤكدا ضرورةَ اتخاذ القواعد القانونية المناسبة للمرحلة الحالية وتهيئة الكوادر واستخدام التقنيات العالية لتفعيل وترشيد الطاقة.

ناقش منتدى الطاقة العالمي في موسكو مسائلَ الطاقة البديلة والتحديث والابتكار في قطاع الطاقة وسبل الاستخدام الأمثل للطاقة النووية في سبيل ضمان مستقبل آمن في هذا القطاع، مؤكدا ضرورةَ اتخاذ القواعد القانونية المناسبة للمرحلة الحالية وتهيئة الكوادر واستخدام التقنيات العالية لتفعيل وترشيد الطاقة.

تعزيز التحديث والابتكار ومنشآت البنية التحتية وأمن الطاقة في روسيا ، تلك هي مسائل استراتيجية سياسة الدولة الروسية في هذا القطاع التي بحثها المنتدى العالمي للطاقة الذي جرى في موسكو يوم 17 ديسمبر/كانون الاول، حيث أجمع المشاركون على ضرورة اتخاذ مجموعة قوانين تتناسب وعملية التنمية واتباع أساليب عمل متطورة لاستثمار المصادر المتوفرة وزيادة حصة الطاقة البديلة والنووية إضافة إلى رفع مستوى التقنيات والكوادر لاستثمار المصادر التقليدية وتفعيل وترشيد استخدامات الطاقة.

وقال روبرت نغماتولين مدير معهد علم المحيطات وعضو أكاديمية العلوم الروسية بهذا الصدد، "يجب اتخاذ إجراءات شاملة لتطوير قطاع الطاقة في البلاد وبدعم أكيد من الدولة ، ولا بد من تغيير النهج الاجتماعي والاقتصادي ، ما يفترض إعادة توزيع الدخل بما فيه تعديل النظام الضريبي وسياسة الموازنة وتهيئة الكوادر".

ويرى المعنيون أن التقنيات المستخدمة في  قطاع الطاقة استهلكت وتراجعت قدرات الكوادر الفنية مما يتطلب الاستعانة بالاستثمارات والتقنيات الأجنبية، وصياغة نهج التحديث باتباع أساليب جديدة وتقنيات متطورة وتهيئة الكوادر لتحقيق الاستخدام الأمثل والإدارة الرشيدة.

واكد المشاركون في المنتدى ان أمن الدولة الاقتصادي مرتبط مباشرة بأمن الطاقة، والنهوض بهذا القطاع يقتضي تطبيق أفكار جديدة خلاقة وتهيئة كوادر قادرة على التصدي للمهام الاستراتيجية المعاصرة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم