أزمة جديدة بين بريطانيا وإسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39060/

وقع نحو 50 عضوا في الكنيست الإسرائيلي على عريضة تطالب بمقاطعة البضائع البريطانية، وذلك ردا على قرار الحكومة البريطانية بوضع علامة تميز المنتجات التي تم تصنيعها في المستوطنات الإسرائيلية. وقد أفضت هذه العلامة الجديدة "صنع في مستوطنات إسرائيل" إلى أزمة دبلوماسية أخرى بين لندن وتل أبيب .

وقع نحو 50 عضوا في الكنيست الإسرائيلي على عريضة تطالب بمقاطعة البضائع البريطانية، وذلك ردا على قرار الحكومة البريطانية بوضع علامة تميز المنتجات التي تم تصنيعها في المستوطنات الإسرائيلية. وقد أفضت هذه العلامة الجديدة "صنع في مستوطنات إسرائيل" إلى أزمة دبلوماسية أخرى بين لندن وتل أبيب .
وستوصم بضائع المستوطنات الإسرائيلية من الآن فصاعدا في بريطانيا بهذه العلامة، بعد أن اختبأت لعقود خلف اسم مستعار وهو صنع في الضفة الغربية.

جاء هذا التحرك نتيجة ضغوط مارستها جمعية" التضامن مع فلسطين" على الحكومة البريطانية للتمييز بين البضائع المستوردة من المستوطنات عن تلك القادمة من الأراضي الفلسطينية.

وتتجه العلاقة المتميزة بين إسرائيل وبريطانيا نحو مزيد من التشنج، فحكومة لندن لا تزال تتهافت على تهدئة ثورة نظيرتها الإسرائيلية بعدما أدرج اسم تسيبي ليفني على لائحة الإعتقال لدرجة دفعت حكومة لندن الى الوعد بتغيير قانونها. لكن في بريطانيا ليس للسياسيين من سلطة على القضاء.

وبهذا الصدد تقول صحيفة "ذي غارديان" ان القضاء الدولي هو صمام الأمان للقانون الدولي، فمن دونه ستنتشر جرائم الحروب ويفلت منفذوها من العقاب.

الصحيفة ذكرت أيضا ان إسرائيل تمكنت بموجب القضاء الدولي من محاكمة القائد السابق في جهاز الأمن الألماني أودلف إيخمان سنة 1961 من القرن الماضي واعدامه في السنة التالية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية