مجلس الأمن الدولي يصدر قرارا خاصا بالعقوبات ضد القاعدة وطالبان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/39052/

أصدر مجلس الأمن الدولي بالإجماع القرار رقم 1904 المتعلق بمراجعة التوجهات الخاصة بإدراج أسماء الأشخاص والممتلكات الخاصة بتنظيم القاعدة وحركة طالبان. وانتقد السفير الليبي عبد الرحمن شلقم في جلسة مجلس الأمن الدولي التي تناولت الوضع في الشرق الأوسط في 17 ديسمبر/ كانون الأول أسلوب تعامل المجلس مع القضية الفلسطينية على مدى العامين الماضيين.

أصدر مجلس الأمن الدولي بالإجماع القرار رقم 1904 المتعلق بمراجعة التوجهات الخاصة بإدراج أسماء الأشخاص والممتلكات الخاصة بتنظيم القاعدة وحركة طالبان.

وذكرت إذاعة الأمم المتحدة في 17 ديسمبر/كانون الأول أن سوزان رايس المندوبة الدائمة الأمريكية لدى الأمم المتحدة وصفت هذا القرار بالمهم جدا لأنه يؤكد مرة أخرى توافق الآراء العالمي ضد القاعدة وحركة طالبان.

وقالت رايس إن القرار الجديد سيسهل المشاركة النشطة من قبل الدول الأعضاء في إدراج وشطب العقوبات، وتطبيق الدول الأعضاء للعقوبات. كما أكدت أن القرار يعكس التزاما جادا من قبل المجتمع الدولي برفض الإرهاب ومنع وصول الإرهابيين إلى النظام المالي الدولي، ومنعهم من السفر، وحيازة السلاح.

السفير الليبي ينتقد تعامل المجلس مع القضية الفلسطينية

انتقد السفير الليبي عبد الرحمن شلقم في جلسة مجلس الأمن الدولي التي تناولت الوضع في الشرق الأوسط أسلوب تعامل المجلس مع القضية الفلسطينية على مدى العامين الماضيين.

كما انتقد شلقم الأعضاء الذين يلقون محاضرات، حسب تعبيره، عن حقوق الإنسان تتناقض مع مواقفهم الحقيقية واتهمهم بازدواجية المعايير. وأضاف شلقم: "للأسف في المحصلة نقول إننا تأكدنا أن أرواح الفلسطينيين لا قيمة لها عند بعض أعضاء المجلس، وأن قتل الفلسطينيين أمر لا يعاقب عليه القانون أما أرواح الإسرائيليين فهي ثمينة ولا يمكن التفريط فيها".

وتطرق السفير الليبي إلى الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية متسائلا أين ستقام الدولة الفلسطينية التي يتحدث عنها الجميع.
كما قال شلقم في ختام حديثه إن العامين الماضيين في مجلس الأمن الدولي كانا تجربة مرة لبلاده رأت خلالهما كيف يسحق الظلم والباطل الحق.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك