الدائرة الصحفية لتسيبي ليفني تنفي أخبارا حول خشيتها اصدار أمر باعتقالها في لندن

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38831/

نفت الدائرة الصحفية لـ تسيبي ليفني زعيمة حزب "كاديما" ووزيرة الخارجية الاسرائيلية السابقة، يوم الاثنين 14 ديسمبر/كانون الأول أخبارا تناقلتها بعض وسائل الإعلام حول إلغاء ليفني زيارتها الى لندن بسبب إصدار أمر بإلقاء القبض عليها في بريطانيا.

نفت الدائرة الصحفية لـ تسيبي ليفني زعيمة حزب "كاديما" ووزيرة الخارجية الاسرائيلية السابقة، يوم الاثنين 14 ديسمبر/كانون الأول أخبارا تناقلتها بعض وسائل الإعلام حول إلغاء ليفني زيارتها الى لندن بسبب إصدار أمر بإلقاء القبض عليها في بريطانيا.
وأوضحت الدائرة أن ليفني قررت عدم المشاركة في أعمال مؤتمر الصندوق القومي اليهودي المنعقد بلندن حاليا، منذ أسبوعين. وأكدت الدائرة أن زعيمة "كاديما" "فخورة بقراراتها خلال الحملة العسكرية ضد حماس"، في إشارة الى احتجاجات شهدتها لندن يوم الأحد الماضي ضد زيارة ليفني باعتبارها مسؤولة عن جرائم الحرب التي ارتكبها الجيش الاسرائيلي في قطاع غزة في يناير/كانون الثاني الماضي.

من جهة اخرى اعلنت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية ان السفير الاسرائيلي في لندن رون بروسر  اجتمع مع مسؤولين في وزارة العدل البريطانية الذين اكدوا له انهم لا يعلمون شيئا عن أي شكوى جنائية أو إصدار أمر بإلقاء القبض على وزيرة الخارجية الاسرائيلية السابقة.
ونقلت تقارير صحفية ان اجهزة الامن البريطانية حذرت منظمي المؤتمر من احتمال ان تواجه ليفني خلال وجودها على الاراضي البريطانية خطر التعرض لدعاوى قضائية من منظمات مؤيدة للفلسطينيين.

من جانبها أعلنت قناة "الجزيرة" الفضائية عن إصدار أمر قضائي يوم الأحد بالعاصمة البريطانية يقضي بإلقاء القبض على وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة بتهم ارتكاب جرائم حرب.
وأضافت القناة أن الشرطة البريطانية قامت الليلة الماضية بالبحث عن ليفني لإلقاء القبض عليها، لكنها لم تعثر عليها في بريطانيا.
وأشار مراسل "الجزيرة" إلى أنه لم يصدر حتى الآن أي رد فعل رسمي من جانب الحكومة البريطانية حول هذه التطورات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية