مسلحون فلبينيون يفرجون عن رهائن وآخرون يطلقون سراح ارهابيين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38775/

افرجت جماعة اوندو بيريس الفلبينية المسلحة يوم 13 ديسمبر/كانون الاول عن 57 شخصاً كانت الجماعة قد اختطفتهم واحتجزتهم كرهائن في الايام الثلاثة الماضية، وذلك بعدما تعهدت مانيللا بعدم معاقبة عناصر الجماعة على الجرائم التي ارتكبوها سابقاً.

افرجت جماعة اوندو بيريس الفلبينية المسلحة يوم  13 ديسمبر/كانون الاول عن 57 شخصاً كانت الجماعة قد اختطفتهم واحتجزتهم كرهائن في الايام الثلاثة الماضية، وذلك بعدما تعهدت مانيللا بعدم معاقبة عناصر الجماعة على الجرائم التي ارتكبوها سابقاً.

وتمت عملية  تسليم الرهائن باستخدام سيارات شحن امريكية انطلقت من ادغال جنوب الفلبين. وفي الوقت نفسه قامت عناصر جماعة مسلحة اخرى بتسليم ن ما لديها من اسلحة نارية وذخيرة للسلطات الفلبينية الامنية.

يذكر ان "اوندو بيريس" الناشطة في اقليم اجوسان ديل سور جنوب الفلبين  اختطفت صباح يوم 10 ديسمبر/كانون الاول 75 شخصا، افرجت لاحقاً عن 17 طفلا منهم ورجل مسن واحد. 

الجبهة الاسلامية لتحرير مورو تحرر ارهابيين

في تلك الاثناء قامت مجموعة انفصالية مسلحة تعود الى الجبهة الاسلامية لتحرير مورو تنشط في جزيرة باسيلان الواقعة جنوبي الفلبين ، قامت  باقتحام احد السجون بمدينة ايزابيلا واطلقت سراح 31 سجيناً  ، بينهم ارهابيون من عناصرها .  وتعتبر "الجبهة الاسلامية لتحرير مورو"، احدى اكبر المجموعات الانفصالية ،بالاضافة الى  مجموعة "ابوسياف" المرتبطة بتنظيم "القاعدة" .و تجري  الجبهة الاسلامية مفاوضات مع الحكومة الفلبينية بهدف الوصول الى اتفاق سلمي.

وعن تفاصيل  تحرير هؤلاء السجناء ذكرت  الانباء الواردة من هناك ان المسلحين التابعين لـ "الجبهة الاسلامية لتحرير مورو" قاموا باحداث فجوة بجدار السجن وتحطيم ابوابه، وادى تبادل اطلاق النار بين المهاجمين وحراس السجن الى مقتل شخص واحد من كلا الجانبين، واستغل عدد من  السجناء العاديين المحكومين جنائياً هذا الهجوم  ولاذوا ايضاً بالفرار. هذا وتقوم قوات الشرطة والجيش بتعقب اثر الفاربين.

الجدير بالذكر ان جزيرة باسيلان التي تقع بجوار جزيرة ميندانو الاكبر مساحة تعتبران المعقل الرئيس للجماعات الانفصالية في الفلبين، التي تسعى منذ ستينات القرن الماضي الى تاسيس امارة اسلامية في الجنوب الفلبيني، الذي تقطنه اغلبية كاثوليكية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك