بيلغورود.. مجسم الكعبة يخلد مآثر مسلمي الجيش الأحمر

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38702/

يوجد في مقاطعة بيلغورود صرح تذكاري ضخم تم بناؤه تخليدا لذكرى أبطال الحرب العالمية الثانية. ويتميز بوجود نصب تذكاري يخلد مآثر المحاربين المسلمين الذين قضوا في تلك الحرب.

يوجد في مقاطعة بيلغورود صرح تذكاري ضخم تم بناؤه تخليدا لذكرى أبطال الحرب العالمية الثانية. ويتميز بوجود نصب تذكاري يخلد مآثر المحاربين المسلمين الذين قضوا في تلك الحرب.
وتوجد على مشارف بيلغورود مقبرة شهداء يرقد فيها مقاتلون شاركوا في صنع الانتصار العظيم على آلة الحرب النازية بعد أن سطروا بطولات نادرة في معركة كورسك الرهيبة. تلك الملحمة التي دخلت تاريخ الحروب العسكرية كأضخم معركة دبابات في الحرب العالمية الثانية.
وبين الشواهد الموجودة في بيلغورد تطل عليك أسماء محاربين مسلمين جاؤوا من شتى أنحاء الاتحاد السوفييتي آنذاك ليدافعوا عن وطن اتحد أبناؤه من أجل وقف زحف جيوش ألمانيا النازية التي كانت تسعى إلى توجيه ضربة انتقامية للجيش الاحمر ردا على الهزيمة الساحقة التي منيت بها قوات هتلر في معركة ستالينغراد.
وعلى مقربة من الشعلة الخالدة  في المدينة يقف مجسم للكعبة المشرفة بناه مسلمو مدينة بيلغورود. هذا النصب التذكاري افتتح عام 2006 بحضور رئيس مجلس مفتي روسيا راوي عين الدين. ويؤكد ممثلو الجالية المسلمة في المدينة أن الهدف من بناء هذا الرمز الاسلامي هو تخليد بطولات جميع من سقط في الحرب العالمية الثانية بغض النظر عن القومية والدين.
 وكانت المانيا النازية، عبر خطة اطلق عليها اسم "القلعة" قد دفعت بفرق النخبة المعززة بأعداد هائلة من الدبابات والطائرات الحربية إلى قوس كورسك وذلك بهدف تطويق قوات الجيش الاحمر هناك والزحف باتجاه موسكو.
ويؤكد المؤرخون أن هزيمة آلة الحرب الألمانية في كورسك قضت على أحلام هتلر بتحقيق انتصار عسكري على الجبهة الشرقية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)