المالكي يدعو الى تطهير الاجهزة الامنية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38648/

اتهم رئيس الوزراء نوري المالكي في جلسة استجواب مغلقة بمجلس النواب العراقي عقدت يوم 10 ديسمبر/كانون الاول، كتلا سياسية بالتورط في تدهور الوضع الأمني. وطالب بإصدار عدد من القوانين لتنظيم الوضع الأمني في البلاد، وبتطهير الأجهزة الامنية من المنتمين لأي جهة سياسية.

اتهم رئيس الوزراء نوري المالكي في جلسة استجواب مغلقة بمجلس النواب العراقي عقدت يوم 10 ديسمبر/كانون الاو، كتلا سياسية بالتورط في تدهور الوضع الأمني. وطالب بإصدار عدد من القوانين لتنظيم الوضع الأمني في البلاد، وبتطهير الأجهزة الامنية من المنتمين لأي جهة سياسية.

ونقلت وكالة "فرانس برس"للانباء عن النائب في "ائتلاف دولة القانون" سميرة الموسوي   يوم 10 ديسمبر/كانون الاول ان "رئيس الوزراء أكد خلال الجلسة المغلقة ان الهجمات الاخيرة سببها خلافات سياسية وطائفية".

ونقلت الموسوي عن المالكي مطالبته مجلس النواب بإصدار قرار بتطهير الأجهزة الأمنية من المنتمين لأي جهة سياسية بما فيها حزبه، ليكون الجهاز الأمني مهنيا وكفوءا وشعبيا.
واشارت الى ان "رئيس الوزراء طلب ان تكون الجلسة علنية، لكن رئيس البرلمان اياد السامرائي ارتأى ان تكون سرية حتى تكون بعيدة عن المزايدات السياسية".

ومثل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أمام منصة الاستجواب في البرلمان يوم 10 ديسمبر/كانون الاول في سابقة هي الاولى بتاريخ العراق الحديث . وتجدر الاشارة الى ان المالكي مثل امام البرلمان لوحده علماً بأنه كان من المقرر، بحسب استدعاء البرلمان العراقي، حضور رئيس الحكومة  ووزرائه الأمنيين بالاضافة لعدد من كبار قادة الأجهزة الأمنية الى البرلمان لمناقشة الملف الامني للبلاد على اثر العمليات الارهابية الدامية التي وقعت يوم الثلاثاء الماضي في بغداد وراح ضحيتها زهاء 130 قتيلاً و450 جريحاً. وبناءاً على طلب نواب اتهموا الحكومة بالتقصير في توفير الامن.

واستمر استجواب المالكي قرابة 4 ساعات في جلسة مغلقة، بناءاً على رد عدد من النواب على اقتراح بان تكون الجلسة علنية لما قد تحتويه من طروحات.
واستبق المالكي الجلسة بصفته القائد العام للقوات المسلحة وقام بتعديلات امنية. فاصدر مرسوماً يقضي بتعيين قائد جديد لعمليات بغداد هو الفريق الركن احمد هاشم عودة معاون رئيس اركان الجيش عوضاً عن الفريق الركن عبود قنبر. وقام المالكي باجراء تعديل امني آخر حيث عين الفريق الركن حسين جاسم العوادي بمنصب نائب قائد عمليات بغداد، بالاضافة الى مهامه كمدير لاحد فروع الشرطة.

المزيد من التفاصيل في المكالمة الهاتفية


 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية