"اعمار" تلغي اندماجها مع "القابضة" واسهم الامارات تتراجع

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38579/

اعلنت شركة إعمار العقارية الإماراتية يوم 9 ديسمبر/كانون الاول في بيان ان مجلس إدارتها قرر عدم المضي قدما في الاندماج مع دبي القابضة ،بحجة ان الاندماج لن يحقق أي مزايا اقتصادية. هذا وقد هوت مؤشرات بورصة دبي بنسبة 6.4 % من قيمتها، لتتعمق خسائرها لليوم الثالث على التوالي وتهبط إلى مستوى 1533 نقطة، وهو من أدنى مستوياتها لهذا العام.

اعلنت شركة إعمار العقارية الإماراتية يوم 9 ديسمبر/كانون الاول في بيان ان مجلس إدارتها قرر عدم المضي قدما في الاندماج مع دبي القابضة ،بحجة ان الاندماج لن يحقق أي مزايا اقتصادية.

وكان البيان المشترك الذي أصدرته الشركتان في يونيو/حزيران الماضي عن اجراء محادثات تهدف الى دمج اعمار مع دبي القابضة، قد هدد  المستثمرين وحملة الاسهم في شركة اعمار بضياع اسهمهم وخسارتها، حيث تراجع سهم اعمار بنسبة 38 % منذ طلبت مجموعة دبي العالمية من دائنيها، عدم المطالبة بسداد الديون البالغة قيمتها 26 مليار دولار والمستحقة في 14 من ديسمبر/كانون الاول.
 
هذا وهبطت أسهم شركة إعمار الى قرب الحد الأقصى المسموح به، وسط استمرار موجة الذعر وسيطرة الإحباط والترقب لأنباء حول أزمة ديون دبي العالمية، على المتعاملين في السوق. كما هوت مؤشرات بورصة دبي مع نهاية جلسة يوم 9 ديسمبر/كانون الاول بنسبة 6.4 % من قيمتها، لتتعمق خسائرها لليوم الثالث على التوالي وتهبط إلى مستوى 1533 نقطة، وهو من أدنى مستوياتها في نحو عام.

وفي بورصة أبوظبي الأصغر من حيث القيمة السوقية، هبطت مؤشرات البورصة 2.82 في % إلى مستوى 2467 نقطة، وهو أحد أدنى مستوياته منذ مايو/أيار الماضي. وبهذا تكون الأسهم الإماراتية خسرت 41.68 مليار درهم نحو 11.4 مليار دولار في ثلاث جلسات تداول، لتهبط القيمة السوقية لها إلى 361.4 مليار درهم.

وفقد مؤشر الإمارات جميع مكاسبه التي تحققت العام الجاري، وأصبح متراجعا بنحو 3.02 في المائة منذ بداية العام، في حين بلغ عدد الشركات التي تراجعت أسعارها 60 من أصل 132 شركة مدرجة. إلى ذلك، خيم التشاؤم أيضا على أسواق الخليج التي تراجعت مؤشراتها إلى مستويات تاريخية، تقودها السوق السعودية، التي فقد مؤشرها أكثر من اثنين في المائة مع نهاية جلسة تداول الأربعاء.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم