ماكريستال يؤكد امام الكونغرس ان بلاده لا تملك عصا سحرية لإعادة الإستقرار الى افغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38540/

يبدي الكونغرس الأمريكي استعداده لتبني استراتيجية الرئيس اوباما حول افغانستان والتي تتضمن ارسال 30 الف جندي اضافي الى هناك. بدوره قال قائد القوات الأمريكية في افغانستان ستانلي ماكريستال خلال جلسة استماع امام الكونغرس يوم 8 ديسمبر/كانون الاول ان بلاده لا تملك عصا سحرية لإعادة الإستقرار الى افغانستان.

يبدي الكونغرس الأمريكي استعداده لتبني استراتيجية الرئيس اوباما حول افغانستان والتي تتضمن ارسال 30 الف جندي اضافي الى هناك. بدوره قال قائد القوات الأمريكية في افغانستان ستانلي ماكريستال خلال جلسة استماع امام الكونغرس يوم 8 ديسمبر/كانون الاول ان بلاده لا تملك عصا سحرية لإعادة الإستقرار الى افغانستان.

وقال ماكريستال بهذا الصدد: " ان النتائج قد تأتي بسرعة أكبر، نحن نحرز التقدم في علاج القضايا المأساوية، ولكن حقيقة الأمر أننا لا نملك عصا سحرية. والنجاح في نهاية المطاف سيكون نتيجة  تراكم الضغوط عبر خطوط متعددة للعملية".

واضاف "أن إلقاء القبض على أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة وهزيمتها ومنعها من العودة الى افغانستان ودحر طالبان وتعزيز قوات الامن الافغاني هي امور تعتبر من أهم الخطوات الضرورية نحو تحقيق النصر في الحرب بأفغانستان، ان هذه المهمة ممكن ان تنجز هناك لكن ذلك سيكون صعبا بدون شك وباهظ التكاليف ".

وقال "سيتضح للافغانيين بحلول صيف 2011 ان التمرد لن ينتصر،  مما سيعطيهم فرصة للوقوف الى جانب حكومتهم."

ومثل امام الكونغرس قائد القوات الأمريكية في افغانستان  ستانلي ماكريستال الذي حذر في اغسطس/ اب  الماضي من ان المهمة ستفشل اذا لم ترسل قوات اضافية، و المبعوث الامريكي لدى كابول كارل إيكنبري ، وذلك في جلسة استماع حول إستراتيجية أوباما الجديدة في أفغانستان التي تتضمن نشر 30 ألف جندي أمريكي إضافي في هذا البلد الذي تخوض فيه الولايات المتحدة وحلفاؤها حرباً منذ أواخر عام  2001 دون تحقيق اي نصر يذكر، على أن يبدأ انسحابها من افغانستان مع حلول يوليو/ تموز عام 2011.

الولايات المتحدة تعتبر ان المساعدة الحقيقية لروسيا تكمن في تأمين الامداد والتموين للقوات الدولية في أفغانستان
صرح رئيس هيئة الاركان الامريكية الادميرال مايكل مولين ان الولايات المتحدة تعتقد ان انجاح الاستراتيجية الجديدة في افغانستان تكمن في مساعدة روسيا "المهمة جدا" في تأمين  الامداد والتموين للقوات الدولية العاملة هناك.

وجاء تصريح الادميرال مولين هذا  ردا على سؤال وجهه له مراسل وكالة "ايتر تاس" الروسية للانباء، وذلك في مؤتمر للصحفيين الاجانب عقد يوم 8 ديسمبر/كانون الاول .

وقال الادميرال مولين انه قبل فترة ليست بالطويلة عرضت الولايات المتحدة استراتيجيتها الجديدة في أفغانستان، وانه دعا نظيره الروسي رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة نيكولاي ماكاروف ليبحث معه تفاصيل هذه الاستراتيجية.

واضاف "لقد أكدت مرارا وتكرارا للجنرال ماكاروف وصرحت علنا بأن دعم روسيا الذي قدمته لنا ، وخصوصا خط التجهيزات الشمالي ، يعتبر خطوة مهمة جدا بالنسبة لنا ".  ويشير مولين هنا الى الممر الذي تؤمنه روسيا لنقل المساعدات والتجهيزات لإيصالها الى القوات  الدولية في أفغانستان.

وذكر مولين أنه يتلقى باستمرار من  القيادة الروسية " طموحات ايجابية لان ينتهي كل شي في افغانستان بخير" . وأشار مولين إلى مكالمة هاتفية اجراها في وقت سابق مع الجنرال ماكاروف  الذي " قال فيها بصورة حازمة ،  إنه يود أن تحقق هذه الاستراتيجية نجاحها في افغانستان".

وقال مولين ان الولايات المتحدة تأمل  بان اي مساعدة جديدة من روسيا ،بالاضافة الى الممر الذي تؤمنه،  بامكانها أن تسهم في انجاح الاستراتيجية الجديدة في أفغانستان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك