روسيا واسبانيا تعربان عن تأييدهما لموقف صربيا من اعلان استقلال كوسوفو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38517/

اعربت كل من روسيا واسبانيا عن تأييدهما لموقف صربيا من اعلان استقلال كوسوفو، بينما أيدت الولايات المتحدة وفنلندا موقف كوسوفو. جاء ذلك في جلسة الاستماع العلنية لمحكمة العدل الدولية حول مدى شرعية اعلان استقلال كوسوفو من جانب واحد التى عقدت في لاهاي يوم 8 ديسمبر/كانون الاول.

اعربت كل من روسيا واسبانيا عن تأييدهما لموقف صربيا من اعلان استقلال كوسوفو، بينما أيدت الولايات المتحدة وفنلندا موقف كوسوفو. جاء ذلك في جلسة الاستماع العلنية لمحكمة العدل الدولية حول مدى شرعية اعلان استقلال كوسوفو من جانب واحد التى عقدت في لاهاي يوم 8 ديسمبر/كانون الاول.
وقد دعت قبرص في الجلسة الاولى لمحكمة العدل بهذا الشأن يوم 7 ديسمبر/كانون الاول الى تطبيق القانون الدولي، مشيرة الى ان وثيقة استقلال كوسوفو التى اتخذت من جانب واحد تعتبر غير شرعية،  وأنه لا يوجد حق لا لمجلس الأمن الدولي ولا لأي طرف آخر لتقطيع أجزاء أراضي الدول ذات السيادة.

كما كانت الصين ابضاً قد اكدت ان الوثيقة الوحيدة الجانب الخاصة باستقلال كوسوفو تتعارض والقانون الدولي والقرار رقم 1244 الصادر عن مجلس الأمن الدولي، الذي يضمن سيادة ووحدة أراضي جمهورية يوغوسلافيا الاتحادية، رافضة الادعاءات بأن سكان كوسوفو كان لديهم الحق في تقرير المصير، وأبرزت أن هذا الحق لا تتمتع به، إلاَّ الشعوب الواقعة اراضيها تحت الاستعمار، أو المناطق التي توجد تحت احتلال أجنبي، وذلك بموجب القوانين الدولية.


ويلقي ممثلو روسيا والولايات المتحدة وإسبانيا وفنلندا كلمات في جلسات استماع علنية لمحكمة العدل الدولية حول الطعن الذي تقدمت به صربيا ضد إعلان استقلال كوسوفو من جانب واحد، والتي بدأت مداولاتها في الاول من الشهر الجاري  وتستمر لـ10 ايام

وتجدر الإشارة إلى أن 63 دولة من بين الدول الـ192 في العالم تعترف باستقلال كوسوفو، بينما تنتظر الكثير من الدول قرار محكمة العدل الدولية الاستشاري لتعلن اعترافها بالاستقلال من عدمه.

وتعول صربيا على كل من روسيا والصين والدول الأرثوذوكسية في الاتحاد الأوروبي إلى جانب إسبانيا التي لم تعترف بعد باستقلال كوسوفو.

في حين تشعر جمهورية كوسوفو بأن موقفها قوي بوجود الولايات المتحدة، و22 دولة أوروبية عضو في الاتحاد الأوروبي، وفي مقدمتها فرنسا وبريطانيا وألمانيا وسلوفينيا التي لعبت دورا كبيرا في حصول كوسوفو على استقلالها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك