مسرح "بينيفيس" بموسكو يقدم قراءة مسرحية لقصة أنطون تشيخوف الأخيرة

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38333/

تعد قصة "العروس" لأنطون تشيخوف آخر قصة اكملها الكاتب الشهير قبل وفاته. وقدم مسرح "بينيفيس" الدرامي بموسكو قراءته المسرحية لهذه الحكاية التي تختلف جذريا عن باقي أعمال تشيخوف.

تعد قصة "العروس" لأنطون تشيخوف آخر قصة اكملها الكاتب الشهير قبل وفاته. وقدم مسرح "بينيفيس" الدرامي بموسكو قراءته المسرحية لهذه الحكاية التي تختلف جذريا عن باقي أعمال تشيخوف.

وتحفل قصة "العروس" التي تستند اليها المسرحية بمواضيع تشيخوف المعتادة - الاشتياق الى الحياة الجديدة والاحلام غير المحققة وعدم التفاهم بين الناس. لكن الموضوع المهم الجديد يتجلى هنا حيث انه للمرة الاولى تظهر بطلة لا تحلم فقط بل تمارس احلامها. وسط الحياة الروتينية الرتيبة تجد البطلة نفسها امام مفترق الطرق: إما التخلي عن كل شيء والبحث عن طريقها الخاص أو الانصياع للامور المعتادة. فتختار فجأة لنفسها طريقا جديدا غير معروف.

إن هذه المسرحية هي الإخراج الكلاسيكي للقصة من دون إعادة قراءتها على النمط الحديث إو إضفاء الملامح العصرية عليها. وتتميز بكونها تجسيدا لأفكار تشيخوف الاخيرة عن روسيا واهلها ومصيرها.

واوضحت آنا نيروفنايا المخرجة والمديرة الفنية لمسرح "بنيفيس" قائلة "حين قرأت هذه القصة، اعتبرتها متناسبة مع أيامنا هذه. انها عن الزمن الذي كانت فيه روسيا مشحونة بانقلابات في أذهان الناس وخصوصا النساء. فأردت من خلال مسرحيتي تجسيد إحساس تشيخوف المنفرد عن الوقت والاحداث ".
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية