الرئيس التركي: قرار حظر بناء مآذنَ جديدة في البلاد يعد عارا على السويسريين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38184/

قال الرئيس التركي عبد الله غل في كلمة له 1 ديسمبر/كانون الاول في المطار قبل توجهه الى الاردن، قال ان قرار حظر بناء مآذن جديدة في البلاد يعد عارا على السويسريين.من جانبه عارض رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان احالة مثل هذه القضية التي ترتبط بحرية المعتقد إلى استفتاء شعبي داعيا سويسرا إلى اصلاح هذا الخطأ.

قال الرئيس التركي عبد الله غل في كلمة له 1 ديسمبر/كانون الاول في المطار قبل توجهه الى الاردن، قال ان قرار حظر بناء مآذن جديدة في البلاد يعد عارا على السويسريين. كما اعربت وزارة الخارجية التركية عن دهشتها داعية سويسرا الى اتخاذ القرارات الضرورية بهدف اصلاح هذا الوضع المنافي لتقاليدها.

من جانبه عارض رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في كلمة له امام برلمان بلاده يوم 30نوفمبر/تشرين الثاني، عارض احالة مثل هذه القضية، التي ترتبط بحرية المعتقد إلى استفتاء شعبي، داعيا سويسرا إلى اصلاح هذا الخطأ.  وقال بهذا الصدد، "احث  سويسرا التي ايد ناخبوها في استفتاء يوم الاحد منع بناء مآذن جديدة، على اصلاح هذا الخطأ" . ورأى اردوغان في هذا  الاستفتاء "انعكاسا لتصاعد موجة عنصرية ويمين متطرف في اوروبا".

مطالب دولية بإعادة النظر في حظر بناء المآذن في سويسرا

قال وزير الخارجية السويدي كارل بيلدت، الذي ترأس بلاده الدورة الحالية للاتحاد الأوروبي، قال يوم 1 ديسمبر/كانون الاول إن على الأمم المتحدة إعادة النظر في وجودها في سويسرا، وذلك بعد الاستفتاء الشعبي الذي أيدت فيه أكثرية السويسريين حظر بناء مآذنَ جديدة في البلاد.

إلى ذلك وصفت مسؤولة الأمم المتحدة لحقوق الانسان نافي بيلاي في جنيف يوم 1 ديسمبر/كانون الاول نتيجة الاستفتاء بأنها تمييزية وتضع سويسرا في تصادم مع القانون الدولي. وقالت بيلاي بهذا الصدد، "أنه وبالرغم من محاولة الحكومة السويسرية منع موافقة غالبية السويسريين على حظر بناء مآذن المساجد في البلاد، إلا أن حظر بناء بناية معمارية مرتبطة بأحد الأديان يعتبر تمييز واضح".

كما صرحت المقررة الخاصة المعنية بحرية الدين والمعتقدات في الأمم المتحدة أسماء جهانغير في تصريح نشره مركز أنباء الأمم المتحدة يوم 1 ديسمبر/كانون الاول بأن حظر بناء المآذن يعد تقييدا لحرية المعتقد وتمييزا ضد المسلمين في سويسرا.  وقالت بهذا الصدد" أن هذا الحظر يعد تقييدا لحرية المعتقد ويمثل تمييزا ضد المسلمين في سويسرا". وأشارت إلى أن حظر بناء المآذن في سويسرا يخالف التزاماتها بموجب قانون حقوق الإنسان.

واعتبرت الخارجية البريطانية اجراء الاستفتاء قرارا سلبيا، مؤكدة تمسكها بالتعددية والتعايش بين مختلف الثقافات.

نائب في البرلمان السويسري يندهش من اقتراح منع بناء المآذن في بلاده
من جهته أعرب رودولف شباخر النائب عن الحزب الإنجيلي في البرلمان السويسري عن دهشته لتأييد الأغلبية في سويسرا اقتراح منعِ بناء المآذن، مؤكدا في حديث إلى قناة "روسيا اليوم"، أن هناك طرقا عدة لإلغاء هذه الخطوة.

واضاف شباخر قائلا: "الكلمة الأخيرة للشعب في سويسرا، إنه السلطة الأعلى في الديموقراطية، وعندما يصوت يكون القرار نهائيا، لكن البرلمان أو الحكومة يمكنهما أن يقدما اقتراحات... ومن الممكن أن تقترح الحكومة خلال سنة أو سنتين قانونا جديدا يلغي التصويت الذي تم... وأعتقد أن هذا سيحدث عندما يذهب أحد ما إلى ستراسبوغ، إلى المحكمة الاوروبية... وبعدما تقول هذه المحكمة إن عليكم السماح ببناء المآذن لأن المنع هو ضد حقوق الانسان.. .عندها أنا واثق من أن الحكومة ستقترح قانونا جديدا يعيد الأمور الى نصابها

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك